تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تعاطف وتضامن دولي مع بريطانيا بعد اعتداء لندن

 انتشار للشرطة البريطانية في حي بورو ماركت بعد الاعتداء في لندن في 4 حزيران/يونيو 2017
انتشار للشرطة البريطانية في حي بورو ماركت بعد الاعتداء في لندن في 4 حزيران/يونيو 2017 أ ف ب

توالت ردود الأفعال الدولية المنددة بالاعتداء الدامي الذي شهدته لندن ليل السبت وأسفر عن مقتل ما لا يقل عن سبعة أشخاص وجرح العشرات، حيث أدانت عدة دول الهجوم مؤكدة على دعمها للحكومة البريطانية في معركتها ضد الإرهاب.

إعلان

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أنه "يتم التعامل مع الحادث الرهيب في لندن على أنه عمل إرهابي".

وأكد رئيس بلدية لندن صادق خان: "أنه اعتداء متعمد وجبان ضد لندنيين أبرياء وزوار لمدينتنا كانوا يمضون سهرة السبت. ليس هناك أي مبرر ممكن لمثل هذه الأعمال الوحشية".

 زعيم حزب العمال البريطاني جيريمي كوربين أكد بدوره أنها "حوادث وحشية ومرعبة.

أما نيكولا ستورجن، رئيسة وزراء إسكتلندا فوصفت الاعتداء بقولها: "أنباء مروعة من لندن".

فرنسا

في تغريدة على تويتر عبرالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن تضامنه مع الشعب البريطاني قائلا: "في مواجهة هذه المأساة الجديدة، تقف فرنسا اليوم أكثر من أي وقت مضى إلى جانب بريطانيا . أفكر في الضحايا وأقاربهم".

روسيا

أدان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين  اعتداء لندن وقدم تعازيه لبريطانيا.
وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بسكوف لوكالات الأنباء الروسية إن الرئيس "يقدم خالص تعازيه إلى الشعب البريطاني ويدين الاعتداء الإرهابي الذي ارتكب قبل ساعات في لندن".

الولايات المتحدة

قال البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أشاد في اتصاله الهاتفي مع ماي "برد الفعل البطولي للشرطة والأطراف الأخرى التي تدخلت، وعرض الدعم الكامل لحكومة الولايات المتحدة في التحقيق وإحالة المسؤولين عن هذه الأعمال الشريرة إلى القضاء".

كما أكدت وزارة الخارجية الأمريكية أن ما حصل في لندن "هجمات جبانة على مدنيين أبرياء" و"الولايات المتحدة مستعدة لتقديم كل مساعدة يمكن أن تطلبها سلطات المملكة المتحدة".

 ومن جهته قال بيل دي بلازيو رئيس بلدية نيويورك إن المدينة "تقف في صف اللندنيين" وأضاف "نصلي من أجل الضحايا وعائلاتهم وأفراد قوات الأمن الشجعان".

. أما إدرو كومو حاكم ولاية نيويورك فقال إنها "أعمال جبانة وجنونية"

ألمانيا

وأكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أن ألمانيا "تقف بثبات إلى جانب بريطانيا" بعد الاعتداء الجديد الذي أودى بحياة ستة أشخاص في وسط لندن.

وقالت ميركل في بيان مقتضب "تجاوزا لكل الحدود، يجمعنا اليوم الهلع والحزن وكذلك التصميم". وأضافت "أؤكد نيابة عن ألمانيا: في المعركة ضد كل أشكال الإرهاب نقف بثبات إلى جانب بريطانيا".

 كندا

من جهته، صرح رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو: "أنباء رهيبة من لندن". "الكنديون متحدون للتعبير عن تضامنهم ودعمهم لأصدقائنا في لندن"

رئيس حكومة كيبيك فيليب كويار: "نتوجه بفكرنا إلى ضحايا الاعتداء على قيمنا الديموقراطية في لندن"

الاتحاد الأوروبي

وجاء في تصريح لرئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر: "أتابع بهول الأحداث الأخيرة في لندن. أفكاري وصلواتي للضحايا وعائلاتهم"

 أستراليا

أما رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم ترنبول فقال: "نصلي ونتضامن اليوم وكما هي العادة مع الشعب البريطاني في مواجهة الهجمات الإرهابية في لندن".

 نيوزيلندا

وقال رئيس الوزراء النيوزيلندي بيل أنغليش: "أفكار نيوزيلندا مع ضحايا هجوم اليوم وعائلاتهم وأصدقائهم. قلوبنا معكم. الإرهابيون انتزعوا حياة كثيرين مسببين الألم والمعاناة لأشخاص أبرياء".

الفاتيكان

وقال البابا فرنسيس: "فليحمل الروح القدس السلام للعالم وليشفه من كل الحروب والإرهاب الذي ضرب مجددا مساء أمس أبرياء مدنيين".

إيطاليا

ودعا رئيس الوزراء الايطالي باولو جنتيلوني إلى الالتزام بمحاربة الإرهاب بالقول "تكريما للضحايا، نحن متحدون في التزامنا المشترك بمحاربة الإرهاب".

إسبانيا

من جهته قال رئيس الحكومة الإسبانية ماريانو راخوي: "أتابع بقلق الهجمات في لندن، أخبار حزينة. إننا نتضامن وندعم السلطات والشعب البريطاني".

البرتغال

وأكد الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوزا على ضرورة مواصلة " الدفاع عن السلام والديمقراطية والحرية".
هولندا

أما رئيس الوزراء مارك روته فعبر عن حزنه قائلا: "لندن في حداد مجددا بعد اعتداء جبان. ونحن أيضا في حداد معها".

النمسا

وقال الرئيس النمساوي ألكسندر فان در بيلين: "أندد بأقسى العبارات بهذا العمل الجبان، وأعرب عن التضامن مع الشعب البريطاني".

ردود فعل أخرى

وأعربت المغنية أريانا غراندي التي ستشارك في حفلة موسيقية خيرية الأحد تكريما لضحايا اعتداء مانشستر (22 قتيلا في 22 أيار/مايو): "أصلي من أجل لندن".

 

فرانس24/أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن