تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الاتحاد القطري يقبل استقالة فوساتي وسانشيز بديلا موقتا

إعلان

الدوحة (أ ف ب) - أعلن الاتحاد القطري لكرة القدم الأحد قبول استقالة مدرب المنتخب الوطني الأوروغواياني خورخي فوساتي التي تقدم بها بشكل مفاجىء الشهر الماضي، وتعيين مدرب منتخب دون 23 عاما الاسباني فيليكس سانشيز بشكل موقت.

وقال رئيس الاتحاد الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني في بيان "بعد تقديم الاوروغواياني خورخي فوساتي مدرب المنتخب إستقالته سوف يتم إسناد مهمة قيادة العنابي في المرحلة المقبلة الى الإسباني فيليكس سانشيز مدرب المنتخب القطري تحت 23 سنة".

وتتبقى لقطر مباراتان في التصفيات المؤهلة الى مونديال روسيا 2018، وذلك أمام سوريا والصين، على ان تقاما في 31 آب/أغسطس والخامس من أيلول/سبتمبر على التوالي.

وأشار رئيس الاتحاد القطري الى وجود "أسماء لمدربين كبار مطروحة للتعاقد مع أحدها يساهم في نجاح وتطوير المشروع الكروي"، دون الخوض في التفاصيل.

وكان فوساتي (64 عاما) أعلن استقالته من تدريب المنتخب في أعقاب المباراة ضد كوريا الجنوبية ضمن الجولة الثامنة من التصفيات الآسيوية التي أقيمت في 13 حزيران/يونيو في الدوحة، وفاز فيها "العنابي" 3-2.

وقال في حينه "ان استقالتي من تدريب المنتخب القطري ليس لها اي علاقة بالاوضاع السياسية الحالية التي تمر بها المنطقة"، في اشارة الى الأزمة الدبلوماسية بين قطر ودول خليجية أبرزها السعودية.

وتابع "انا سعيد بالفوز على كوريا الجنوبية وفي نفس الوقت اشعر بالحزن بسبب إحتمال عدم التأهل للمونديال".

وتحتل قطر المركز الخامس في المجموعة الاولى برصيد 7 نقاط. ويتأهل متصدر كل من المجموعتين الآسيوتين ووصيفه مباشرة الى مونديال 2018، على ان يخوض المنتخبان اللذان يحتلان المركز الثالث في كل مجموعة ملحقا قاريا، وينتقل الفائز منهما لخوض ملحق مع منتخب من الكونكاكاف.

وكان فوساتي تولى تدريب المنتخب القطري للمرة الثانية في نهاية ايلول/سبتبمر الماضي خلفا لمواطنه دانيال كارينيو الذي اقيل من منصبه بعد الخسارة أمام ايران وأوزباكستان في أول جولتين من تصفيات كأس العالم.

من جهته، قاد سانشيز منتخب قطر للشباب الى الفوز للمرة الاولى في تاريخه بكأس اسيا 2014 والتأهل الى كاس العالم في نيوزيلندا، ثم تولي تدريب المنتخب الاولمبي في 2016.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.