تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الصين تفتح سوق السندات أمام المستثمرين الأجانب

إعلان

بكين (أ ف ب) - أعلن البنك المركزي الصيني أن بكين ستفتح سوق سنداتها الكبير أمام المستثمرين الأجانب مباشرة اعتبارا من الاثنين.

وقال مصرف الشعب الصيني وسلطة هونغ كونغ النقدية في بيان مشترك الاحد في الذكرى العشرين لاعادة المستعمرة البريطانية السابقة إلى بكين، إن منصة تسمح باستثمارات في اتجاه واحد "شمالا" من هونغ كونغ إلى سوق السندات الصيني ستبدأ "تشغيلا تجريبيا" في 3 تموز/يوليو.

وسيكون السوق متاحا فقط أمام "مستثمرين مؤهلين" من ضمنهم المصارف المركزية والصناديق السيادية، وأيضا المصارف التجارية وشركات التأمين وشركات السمسرة والصناديق الاستثمارية، بحسب مصرف الشعب الصيني.

وسوق السندات الصيني هو ثالث اكبر الاسواق في العالم، بقيمة تراكمية تبلغ نحو 10 تريليون دولار بحسب وكالة بلومبرغ.

غير أن هذا السوق المزدهر بقي مغلقا امام المستثمرين الاجانب، الذين يملكون حاليا جزءا صغيرا من السندات الصادرة في الصين، أقل من 1,5 بالمئة بحسب تقديرات بلومبرغ.

وبدأت الصين تدريجيا في فتح أسواقها المالية.

والعام 2014 ، تم ربط بورصتي هونغ كونغ وشنغهاي، تلاه ربط آخر في كانون الأول/ديسمبر 2016 بين هونغ كونغ وشينزن، البورصة الأخرى في الصين.

ويسمح ربط البورصات للمستثمرين بالوصول إلى أسهم مدرجة في الصين، فيما تسمح كذلك للشركات الصينية بشراء أسهم متداولة في هونغ كونغ.

وفتح سوق السندات هو الاخير في سلسلة من وعود تحرير السوق من قبل الصين، التي تواجه شكاوى من شركات أجنبية وشركاء تجاريين بشأن الوصول إلى أسواقها.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.