تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أمريكا تسمح للمسافرين بحمل أجهزتهم الإلكترونية في رحلات الطيران التركي والإماراتي

أ ف ب/أرشيف

رفعت الولايات المتحدة الحظر على اصطحاب الركاب أجهزة الكمبيوتر المحمولة على متن الرحلات الجوية المتجهة إلى مدن أمريكية، في رحلات "طيران الإمارات" والخطوط التركية. واستمر الحظر 3 أشهر منعت فيها أمريكا حمل الأجهزة الإلكترونية التي يزيد حجمها عن حجم الهاتف المحمول.

إعلان

قالت "طيران الإمارات" أكبر شركة طيران في الشرق الأوسط الأربعاء، إن الولايات المتحدة رفعت الحظر عن اصطحاب الركاب أجهزة الكمبيوتر المحمولة وغيرها من الأجهزة الإلكترونية على متن الرحلات المتجهة إلى مدن أمريكية وذلك "بأثر فوري".

وقالت متحدثة باسم الشركة في بيان: "عملت طيران الإمارات بالتعاون مع عدد من الأطراف المعنية في صناعة الطيران المدني والسلطات المحلية لتطبيق إجراءات وبروتوكولات أمنية، مشددة لتلبية التوجيهات الأمنية الجديدة لوزارة الأمن الداخلي الأمريكية بالنسبة لكل الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة".

وتسير طيران الإمارات رحلات إلى 12 مدينة أمريكية.

وذكرت وكالة أنباء دوجان التركية الخاصة أنه تقرر الأربعاء رفع حظر استمر ثلاثة أشهر على حمل الأجهزة الإلكترونية مثل أجهزة الكمبيوتر المحمولة على الجزء المخصص للركاب في رحلات الطيران المتجهة من تركيا إلى الولايات المتحدة.

وكانت الولايات المتحدة قد حظرت في 25 آذار/مارس حمل الأجهزة الإلكترونية، التي يزيد حجمها عن حجم الهاتف المحمول داخل الجزء المخصص للركاب في الرحلات المباشرة المتجهة إليها من عشرة مطارات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا.

ونقلت وكالة الأناضول الرسمية للأنباء الثلاثاء عن وزير النقل أحمد أرسلان قوله إن الحظر على حمل الأجهزة في الرحلات الجوية من إسطنبول إلى الولايات المتحدة سيرفع اليوم.

وفرضت واشنطن الحظر على عشرة مطارات في ثماني دول، هي مصر والمغرب والأردن والإمارات والسعودية والكويت وقطر وتركيا، خشية إخفاء مواد ناسفة داخل الأجهزة.

وتقرر رفع الحظر على الرحلات المغادرة من أبوظبي يوم الأحد.

 

فرانس 24 / رويترز

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.