تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدول المقاطعة لقطر: لم يعد ممكنا التسامح مع الدور التخريبي الذي تمارسه الدوحة

من المؤتمر الصحفي لوزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين
من المؤتمر الصحفي لوزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين أ ف ب/أرشيف

أعربت السعودية ومصر والإمارات والبحرين في ختام اجتماع رباعي عقد في القاهرة على مستوى وزراء الخارجية عن "الأسف للرد السلبي" القطري على مطالبها من أجل إنهاء مقاطعتها لهذه الدولة.

إعلان

بعد انتهاء الاجتماع الذي عقدته المملكة السعودية وحلفاؤها على مستوى وزراء الخارجية في القاهرة الأربعاء لاتخاذ قرار حول الخطوات المستقبلية إزاء قطر التي اعتبرت أن لائحة مطالب الدول المقاطعة لها لإنهاء الأزمة الدبلوماسية "غير واقعية".

قال بيان صدر في ختام الاجتماع تلاه وزير الخارجية المصري سامح شكري في مؤتمر صحفي أنها "تعرب عن الأسف للرد السلبي من دولة قطر (...) بما يعكس عدم استيعاب خطورة الموقف". وذلك غداة إعلان السعودية أن الدول الأربع تسلمت الرد القطري الرسمي على شروطها لإعادة العلاقات مع الإمارة الغنية بالغاز

وقال وزير الخارجية السعودي: المقاطعة ستستمر إلى أن تعدل قطر سياستها إلى الأفضل، وأضاف: لنا الحق السيادي أن نتخذ أية إجراءات تتماشى مع القانون الدولي وسوف نتخذ الخطوات في الوقت المناسب. وعبر الجبير عن أمله بأن تبقى تركيا على الحياد. فيما جدد اتهامه لإيران واصفا إياها بأنها الدولة الأولى الراعية للإرهاب في العالم.

من جانبه قال وزير خارجية البحرين إن "الإخوان المسلمون" استباحوا دماء الشعب المصري وأضروا بدولنا وعلى هذا الأساس نعتبرهم منظمة إرهابية

وعن استمرار عضوية قطر في مجلس التعاون الخليجي قال وزير خارجية البحرين: قرار تعليق عضوية قطر في مجلس التعاون الخليجي سيصدر من المجلس وحده

من جانبه أسف وزير الخارجية الإماراتي على الرد القطري وقال: لم نجد أية بوادر حقيقية على اهتمام قطر بأشقائها كما هي مهتمة بالإرهاب والتحريض 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.