تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأزمة الخليجية: اجتماع وزراء خارجية السعودية ومصر والإمارات والبحرين في القاهرة

أمير قطر تميم بن حمد آل خليفة.
أمير قطر تميم بن حمد آل خليفة. أ ف ب/أرشيف

يعقد وزراء خارجية السعودية ومصر والإمارات والبحرين اجتماعا في القاهرة الأربعاء، لمناقشة مصير الأزمة القطرية والعقوبات التي فرضتها هذه الدول على الدوحة. وتناقش هذه الدول رد الدوحة على لائحة المطالب التي تتضمن تخفيض العلاقات مع إيران وإغلاق قناة "الجزيرة".

إعلان

تعقد المملكة السعودية وحلفاؤها اجتماعا في القاهرة الأربعاء لاتخاذ قرار حول الخطوات المستقبلية إزاء قطر التي اعتبرت أن لائحة مطالب الدول المقاطعة لها لإنهاء الأزمة الدبلوماسية "غير واقعية".

ويبدأ الاجتماع عند الساعة 11:00 ت غ بين وزراء خارجية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر. ويأتي اللقاء غداة إعلان السعودية أن الدول الأربع تسلمت الرد القطري الرسمي على شروطها لإعادة العلاقات مع الإمارة الغنية بالغاز.

وصرح أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية الثلاثاء بأنه "بناء على دعوة من وزير الخارجية سامح شكري، تقرر عقد اجتماع رباعي لوزراء خارجية مصر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين في القاهرة الأربعاء لمتابعة تطورات الموقف من العلاقات مع قطر".

وأوضح المتحدث أن "الاجتماع يأتي في إطار تنسيق المواقف والتشاور بين الدول الأربعة بشأن الخطوات المستقبلية للتعامل مع قطر، وتبادل الرؤى والتقييم بشأن الاتصالات الدولية والإقليمية القائمة في هذا الشأن".

وفي الخامس من حزيران/يونيو، قطعت هذه الدول علاقاتها بقطر وفرضت عليها عقوبات اقتصادية متهمة الدوحة بدعم مجموعات "إرهابية" وآخذة عليها التقارب مع إيران. لكن الدوحة التي تضم أكبر قاعدة جوية أمريكية في الشرق الأوسط، نفت مرارا الاتهامات بدعم الإرهاب.

وتقدمت الدول الأربعة بمجموعة من المطالب لإعادة العلاقات مع قطر، بينها دعوة الإمارة الغنية إلى تخفيض العلاقات مع إيران وإغلاق قناة "الجزيرة". وقدمت قطر الاثنين ردها الرسمي على المطالب إلى الكويت التي تتوسط بين أطراف الأزمة الدبلوماسية.

وفجر الأربعاء، قالت وزارة الخارجية السعودية في تغريدة على حسابها في تويتر إن "الوزير عادل الجبير تسلم من وزير الدولة الكويتي الشيخ محمد العبدالله الصباح الرد القطري الرسمي على مطالب الدول المقاطعة".

وأوضحت الوزارة أن الجبير تسلم الرد القطري خلال استقباله الوزير الكويتي في جدة، المدينة الواقعة في غرب المملكة على ساحل البحر الأحمر.

وفي وقت لاحق، أعلنت السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر في بيان مشترك أنها تسلمت عبر الكويت الرد القطري الرسمي. وجاء في البيان "الدول الأربع تلقت الرد القطري عبر دولة الكويت قبل نهاية المهلة الإضافية.. وسيتم الرد عليه في الوقت المناسب".

وكانت الدول الأربعة قد أعلنت الاثنين أن المهلة التي منحتها للحكومة القطرية للرد على المطالب الـ13 التي قدمتها إليها، والتي انتهت ليل الأحد تم تمديدها 48 ساعة نزولا عند طلب الكويت.

 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.