تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الشرطة الألمانية تفرق مظاهرات مناهضة لقمة مجموعة العشرين

مظاهرات في مدينة هامبورغ الألمانية
مظاهرات في مدينة هامبورغ الألمانية صورة ملتقطة من شاشة فرانس24

اجتاحت مظاهرات حاشدة مدينة هامبورغ الألمانية اعتراضا على اجتماع قمة مجموعة العشرين التي تناقش ملفات خلافية يومي الجمعة والسبت المقبلين. وقامت الشرطة بتفريق المتظاهرين باستخدام مدافع الماء وبخاخات الفلفل.

إعلان

استخدمت شرطة مكافحة الشغب الألمانية ليل الثلاثاء مدافع الماء لتفريق عدة تجمعات لمتظاهرين قبيل قمة مجموعة العشرين في هامبورغ.

وقامت الشرطة أولا بتفريق المتظاهرين الذين أقاموا خيما في حديقة في منطقة ألتونا غرب هامبورغ، بحسب الشرطة وتقارير إعلامية.

وقال متحدث باسم الشرطة "هذا ليس تجمعا قانونا بل تخييم غير شرعي".

وبعد فترة قصيرة، قبيل منتصف الليل، استخدمت الشرطة مدافع الماء وبخاخات الفلفل لتفريق تظاهرات شارك فيها مئات الأشخاص الذين كانوا بدأوا في إغلاق طرق في مختلف المواقع، وخصوصا في حي سانت باولي.

وتم اعتقال شخص، وأصيب أحد المارة ممن لم يشاركوا في التظاهرات، بجروح طفيفة، بحسب ما ذكرته الشرطة على تويتر.

والأحد استخدمت الشرطة بخاخات الفلفل لإزالة خيم أقامها نحو 600 ناشط على ضفاف نهر ألبه.

ويتواجه منظمو التظاهرات المعادية لمجموعة العشرين وسلطات مدينة هامبورغ في المحاكم حول ما إذا كان يحق للنشطاء نصب خيم في المدن.

وقضت المحاكم أنه فيما تعد المخيمات الاحتجاجية كتلك تظاهرة سياسية قانونية، لدى الشرطة حق منع التخييم ليلا على أراض عامة.

ومن المتوقع أن ينزل أكثر من 100 ألف متظاهر من المعارضين للرأسمالية بينهم عدة آلاف من اليسار المتطرف إلى شوارع المدينة الشمالية، قبيل القمة التي تبدأ اعمالها الجمعة.

وسيتم نشر نحو 20 ألف عنصر من الشرطة لحماية القادة المشاركين في القمة التي تستمر يومين.

 

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.