تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

تحرير الموصل وخرابها!!

6 دقائق

في صحف اليوم: تحرير مدينة الموصل من أيدي تنظيم الدولة الإسلامية. الصحف علقت على إعلان التحرير وحجم الدمار الذي لحق بهذه المدينة العراقية، كما قدمت بعض مقالات الرأي الاستراتيجية التي يجب اتباعها لاستكمال القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية وإعادة إعمار العراق. صحيفة نيويورك تايمز نقلت خبر لقاء ابن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمحامية روسية العام الماضي، كانت قد وعدته بإعطائه معلومات حول المرشحة الديموقراطية السابقة للانتخابات الرئاسية هيلاري كلينتون. في الصحف كذلك نتائج قمة العشرين والسياسة الفرنسية.

إعلان
تحرير مدينة الموصل، خبر جاء على الصفحات الأولى لغالبية الصحف. هذه الصحف اهتمت كذلك بالخراب الذي لحق بهذه المدينة الواقعة شمال العراق. صحيفة ذي إندبندنت البريطانية تكتب إن الحكومة العراقية استعادت الموصل التي سبق لها ان تكبدت فيها هزيمة من قبل تنظيم الدولة الإسلامية قبل ثلاث سنوات، وتضع الصحيفة هذه الصورة على غلافها للموصل، وتكتب إن حجم الدمار في الموصل هائل وكلما اقتربنا من مركز المدينة كلما زاد حجم الخراب الذي تسببت فيه الغارات الجوية لأن القوات العراقية كانت تطلب من قوات التحالف تكثيف الغارات على كل المواقع التي كان يتواجد فيها تنظيم الدولة الإسلامية، مما حول بنايات كاملة إلى ركام
 
صور الدمار الذي لحق بالموصل تنشرها كذلك صحيفة الزمان العراقية على صفحتها الأولى، وتكتب تحرير الموصل، الدمار يعم كل شيء وآلاف المدنيين قتلى تحت الأنقاض واصطياد الانتحاريين المتسللين عبر دجلة. تعود الصحيفة على إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي تحرير المدينة. إعلان صدر فيما تستمر المعارك في المدينة القديمة غرب الموصل. صحيفة الزمان تكتب إن الموصل تحررت فيما تهدمت وتحطمت بتدميرها أكبر حاضرة في العراق تاريخيا بعد العاصمة بغداد. 
 
الكثير من الصحف تساءلت عما بعد تحرير الموصل، وهل انتهى تنظيم الدولة الإسلامية فعلا بتحرير معقله في العراق؟ نبقى في صحيفة الزمان العراقية، ومقال لفوزي الأتروشي يرى فيه أن السؤال الملح علينا جميعا. هو هل انتهى التنظيم؟ وذاب رصيده في الأفكار والفتاوى والخطب والتبريرات والذرائع المستنسخة من الماضي؟ وهل اختفى المتواطئون معه خلسة؟ والداعون إلى نسخة شبيهة له منطلقين من الحقب المظلمة في التاريخ؟ يعتبر الكاتب أن هذه الأسئلة تطرح التحدي الأكبر.. وإلا فإن موت تنظيم الدولة الإسلامية لا يعني سوى ميلاد تشكيل آخر على أنقاضه أكثر وحشية ورداءة من سابقه إذا لم تقطع الجذور وتحارب الآراء التي تتحايل على الدين.
 
وفي موقع رأي اليوم يكتب عبد الباري عطوان أن حروبا أخرى ربما أكثر شراسة وأطول عمرا قد تبدأ لا حقا في الموصل، وسببها سيكون الفراغ السياسي والعجز الحكومي في تقديم النموذج والخدمات الأفضل وإعادة الإعمار. 
 
هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية في الموصل تشكل منعطفا مهما في الحرب ضده، لكن يبقى من المبكر جدا الشعور بالارتياح ولاسيما في ظل عدم وجود استراتيجية لما بعد تنظيم الدولة الإسلامية، نقرأ في مقال لأنتوني بلينكن في صحيفة نيويورك تايمز. الكاتب مقتنع من أن التنظيم لم يمت، والسبب هو كون العوامل السياسية والاقتصادية التي تسببت في ظهوره منذ غزو العراق في العام ألفين وثلاثة لاتزال موجودة. كاتب المقال يدعو الولايات المتحدة إلى بذل مجهود سريع لتمويل استقرار المدن المحررة وتأمينها وإعادة إعمارها حتى يتمكن النازحون من العودة إلى بيوتهم بأمان.
 
نبقى في صحيفة نيويورك تايمز التي نقلت خبرا حصريا حول لقاء دونالد ترامب الابن وهو الابن الأكبر للرئيس الأمريكي، لقاءه بمحامية روسية لها صلة بالكرملين خلال الحملة الانتخابية الرئاسية في الولايات المتحدة العام الماضي. هذه المحامية كانت قد وعدت ابن الرئيس الأمريكي بتقديم معلومات تسيء لسمعة المرشحة الديموقراطية آنذاك هيلاري كلينتون. الصحيفة نشرت بيانا لترامب الابن يؤكد فيه هذا اللقاء الذي حضره كذلك مدير حملة ترامب الانتخابية بول مانافورت وصهره جاريد كوشنر.
 
 
صحيفة ليبراسيون اهتمت في أحد مقالاتها بالخلاف بين الولايات المتحدة وباقي الدول التي شاركت في قمة العشرين حول عدد من القضايا كالمناخ واتفاقيات التبادل الحر. صحيفة ليبراسيون كتبت إن الولايات المتحدة كانت معزولة أكثر من أي وقت مضى خلال القمة التي انعقدت يومي الجمعة والسبت الماضيين. هذه القمة عرت الهوة التي تفرق بين الرئيس الأمريكي وبقية العالم. ليبراسيون أوردت تغريدية لترامب كتب فيها يوم امس: "نجاح كبير حققته الولايات المتحدة، لقد شرحت أن الولايات المتحدة يتعين عليها تصحيح الكثير من الاتفاقيات السيئة التي أبرمت سابقا وهذا ما سيتم" كما أوردت ليبراسيون عددا من تعليقات الصحف الأمريكية على مواقف ترامب في القمة، كتعليق لنيويورك تايمز.. يقول إن ترامب وبابتعاده عن الحلفاء يجعل الولايات المتحدة شبيهة بجزيرة خاصة.
 

في الشؤون الفرنسية تتناول الصحف بداية مناقشة النواب الفرنسيين لمشروع قانون العمل الجديد. صحيفة ليبراسيون تكتب إن نقاش مشروع قانون العمل يبدأ اليوم ويدوم خمسة أيام وتعتبر الصحيفة طريقة تعاطي الحكومة مع إصلاح قانون العمل تعاط متسرع ويشوبه التوتر. تنقل الصحيفة قلق بعض النواب المنتمين للمعارضة، والذين يرون أنهم لن يتمكنوا من القيام بالدور الذي انتخبوا من أجله، ولم يتم إعطاؤهم لهم لا الوقت ولا الإمكانيات لمعارضة مشروع الحكومة الذي تستعد لإقراره هذا الصيف.  

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.