تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قطر والولايات المتحدة توقعان مذكرة تفاهم للتعاون في مجال مكافحة الإرهاب

 وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون
وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون أ ف ب / أرشيف

تم الثلاثاء في قطر توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال مكافحة تمويل الإرهاب بين وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون ووزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني. يذكر أن تيلرسون صرح في مؤتمر صحفي مع نظيره القطري، أن الدوحة كانت واضحة في مواقفها وطرحت آراء منطقية خلال الأزمة الخليجية الحالية.

إعلان

وقعت قطر والولايات المتحدة الثلاثاء مذكرة تفاهم للتعاون في مجال مكافحة تمويل الإرهاب خلال زيارة لوزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إلى الدوحة ضمن مهمة دبلوماسية تهدف إلى نزع فتيل الأزمة الدبلوماسية الخليجية.

وأعلن وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في مؤتمر صحافي مع نظيره الأمريكي توقيع "مذكرة تفاهم بين البلدين لمكافحة تمويل الإرهاب". وأكد تيلرسون توقيع المذكرة. وأوضح بيان صادر عن فريقه أن المذكرة تحدد "الجهود المستقبلية التي يمكن لقطر أن تقوم بها لتعزيز حربها على الإرهاب ومعالجة مسائل تمويل الإرهاب بطريقة عملية".

وأوضح الوزيرالقطري أن توقيع المذكرة يأتي "في إطار التعاون الثنائي المستمر ونتيجة للعمل المشترك لتطوير آليات مكافحة تمويل الإرهاب بين البلدين وتبادل الخبرات وتطوير هذه الآلية".

وتابع "لطالما اتهمت دولة قطر من قبل دول الحصار بمسألة تمويل الإرهاب واليوم دولة قطر أول من يوقع على برنامج تنفيذي مع الولايات المتحدة لمكافحة تمويل الإرهاب وندعو باقي دول الحصار للانضمام لنا في المستقبل".

تيلرسون: الموقف القطري منطقي

قال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون للصحفيين في العاصمة القطرية الدوحة اليوم الثلاثاء إن قطر طرحت آراء "منطقية" خلالالأزمة الدبلوماسية المستمرة منذ شهر مع دول عربية وأضاف "أعتقد أن قطر كانت واضحة في مواقفها وأعتقد أن تلك المواقف كانت منطقية جدا".

وكان تيلرسون قد وصل الثلاثاء إلى الدوحة قادما من الكويت في إطار جولة خليجية تقوده أيضا إلى السعودية، في مسعى لإيجاد حل للأزمة الخليجية الحالية. وخلال زيارته للكويت الاثنين، التقى الوزير الأمريكي بأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، وأكد دعم بلاده للوساطة الكويتية لحل الخلاف بين قطر وعدة دول عربية.

كما التقى تيلرسون في الكويت بنظيره الكويتي الشيخ صباح الخالد، ومستشار الأمن القومي البريطاني مارك سيدويل. وعقب اللقاء أصدرت الدول الثلاث بيانا مشتركا أبدت فيه "عميق القلق جراء استمرار الأزمة الراهنة في المنطقة" فهي تدعو "كافة الأطراف إلى سرعة احتوائها وإيجاد حل لها في أقرب وقت من خلال الحوار".

 

فرانس 24/ أ ف ب/ رويترز
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.