تخطي إلى المحتوى الرئيسي

انخفاض قيمة الدولار مع انهيار مشروع الرعاية الصحية الجديد لترامب

تراجع قيمة الدولار أمام اليورو بسبب فشل مشروع الرعاية الصحية لترامب
تراجع قيمة الدولار أمام اليورو بسبب فشل مشروع الرعاية الصحية لترامب

تراجعت قيمة الدولار الأمريكي الثلاثاء بعد رفض عضوين بمجلس الشيوخ من الحزب الجمهوري التصويت لصالح مشروع قانون قدمه حزبهما يلغي نظام الرعاية الصحية "أوباما كير"، ما يثير مزيدا من الشكوك حول الأجندة الاقتصادية للرئيس دونالد ترامب.

إعلان

تراجعت قيمة الدولار الأمريكي نتيجة تصويت سيناتورين ضد مشروع قانون تقدم به حزب الرئيس ترامب لإلغاء نظام الرعاية الصحية المعروف بأوباماكير. وهو ما يزيد من الشكوك حول الأجندة الاقتصادية للرئيس ترامب.

وخلال تعاملات الصباح الأوروبية، أرتفعت قيمة اليورو ليحقق 1,1560 مقابل الدولار، وهو أعلى مستوى منذ أيار/مايو 2016.

وتراجع الجنيه الإسترليني مع كشف الأرقام الرسمية لتباطؤ التضخم السنوي في بريطانيا بشكل غير متوقع إلى 2,6% في حزيران/يونيو، ما يقلل من احتمال رفع بنك بريطانيا لمعدلات الفائدة في المدى القريب.

تحسن سابق

وارتفعت قيمة الدولار في الأسواق العالمية لأشهر بعد فوز ترامب في الانتخابات الأمريكية في تشرين الثاني/نوفمبر الفائت، مع تزايد الآمال بأن تؤدي سياساته لزيادة الانفاق بشكل كبير وتخفيض الضرائب لتحفيز أكبر اقتصاد في العالم وتقليل التضخم.

لكن الأزمات المحيطة بالبيت الأبيض عرقلت مسيرة ترامب خصوصا مع معارضة إصلاحات الرعاية الصحية المثيرة للجدل التي قدمها، والتي تقلص من المدفوعات الحكومية. وللجمهوريين 52 عضوا في مجلس الشيوخ المؤلف من 100 عضو.

وفي الجهة المقابلة يتكتل الديموقراطيون ضد المشروع، وقد انضم إليهم في المعارضة السناتوران الجمهوريان سوزان كولينز وراند بول الأسبوع الماضي وليل الاثنين أعلن السناتوران مايك لي وجيري موران معارضتهما للمشروع ما أحدث صدمة في واشنطن.

وهذا يعني أنه لم يعد بالإمكان طرح المشروع الجديد على التصويت ما لم يتمكن زعيم الجمهوريين ميتش ماكونيل من إقناع اثنين من المشككين بتغيير موقفهما.

فرانس 24 / أ ف ب

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن