تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اربعة قتلى جراء تفجير انتحاري ضد حاجز للاكراد في شمال شرق سوريا (المرصد)

إعلان

بيروت (أ ف ب) - قتل اربعة اشخاص جراء تفجير انتحاري بسيارة مفخخة استهدف حاجزاً لقوات الامن الكردية في شمال شرق سوريا، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان الثلاثاء.

واوضح المرصد ان انتحارياً بسيارة مفخخة استهدف نقطة تفتيش تابعة لقوات الامن الداخلي الكردي (الاسايش)، تقع على بعد حوالى عشرين كيلومترا جنوب مدينة راس العين في محافظة الحسكة.

وذكر ان اربعة اشخاص على الاقل، بينهم عنصران من قوات "الآسايش" قتلوا جراء التفجير، فيما لم يتم التحقق من هوية القتيلين الاخرين.

واورد التلفزيون السوري الرسمي حصيلة القتلى ذاتها.

وغالباً ما تتعرض المناطق الواقعة تحت سيطرة الاكراد لهجمات يتبناها تنظيم الدولة الاسلامية.

ولم تعلن اي جهة حتى الان مسؤوليتها عن الهجوم الثلاثاء.

ويأتي هذا الهجوم في وقت تشكل وحدات حماية الشعب الكردية مكونا رئيسيا في قوات سوريا الديموقراطية التي تخوض منذ اشهر معارك لطرد الجهاديين من الرقة.

وتمكنت هذه القوات في السادس من حزيران/يونيو وبدعم من التحالف الدولي من دخول مدينة الرقة، وباتت تسيطر على نحو 35 بالمئة منها، وفق المرصد.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.