تخطي إلى المحتوى الرئيسي

برلين تعلق تسليم أسلحة إلى أنقرة إثر توتر في العلاقات بين البلدين

أ ف ب / أرشيف

قالت صحيفة "بيلد" الألمانية الجمعة أن برلين قررت تجميد كل عمليات تسليم الأسلحة الجارية أو المقررة إلى أنقرة، وذلك في أعقاب تصاعد التوتر بين البلدين على خلفية اعتقال تركيا لناشطين حقوقيين. وكان وزير الخارجية الألماني سيغمار غابريال لوح الخميس بفرض عقوبات اقتصادية على أنقرة تتضمن إعادة فحص مساعدات الاستثمار في هذا البلد ومناقشة مستقبل الدعم المالي الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي وتستفيد منه أنقرة.

إعلان

قررت الحكومة الألمانية تعليق تسليم أسلحة كان مقررا إلى تركيا بسبب الخلاف بين البلدين حول احترام حقوق الإنسان، بحسب ما أوردت صحيفة "بيلد" الألمانية الجمعة.

وكتبت الصحيفة أن "الحكومة تجمد كل عمليات تسليم الأسلحة الجارية أو المقررة إلى تركيا".

وقالت وزارة الاقتصاد الألمانية الجمعة إن الحكومة تعيد النظر في جميع الطلبات التي تقدمت بها تركيا من أجل المشاركة في مشاريع الأسلحة وسط تفاقم التوتر بين برلين وأنقرة في أعقاب اعتقال السلطات التركية لناشطين في مجال حقوق الإنسان.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الاقتصاد الألمانية "نحن ننظر في جميع الطلبات" دون الإفصاح عن المزيد من التفاصيل.

ورفض برت ألتماير رئيس مكتب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل تأكيد أو نفي هذه المعلومات لكنه لم يستبعد اتخاذ إجراءات جديدة للرد بحق تركيا غداة تلويح برلين بفرض عقوبات اقتصادية على أنقرة.

كما أكد ألتماير الجمعة أن الحكومة تريد أن تقوم بروكسل بتجميد أموال أوروبية مخصصة إلى تركيا في إطار تقاربها مع الاتحاد الأوروبي. ومن المقرر أن تحصل أنقرة في الفترة بين 2014 و2020 نحو 4,45 مليار يورو لكنه لم يتم دفع سوى 200 مليون منها حتى الآن بسبب التوتر القائم.

ويأتي التصعيد بين البلدين بعد تمديد أنقرة حبس الناشط الحقوقي بيتر ستودنر مع خمسة ناشطين بينهم مديرة منظمة العفو الدولية في تركيا

 

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن