تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أمير قطر يعلن استعداده لحوار مشروط بهدف حل الأزمة الخليجية

إعلان

الدوحة (أ ف ب) - أبدى أمير قطر مساء الجمعة استعداده لحوار مشروط بهدف حلّ الأزمة المستمرة منذ شهر ونصف بين بلاده من جهة والسعودية وحلفائها من جهة اخرى.

وقال الشيخ تميم بن حمد ال ثاني في خطاب الى الامة عبر التلفزيون "نحن جاهزون للحوار والوصول الى تسويات"، مشددا في الوقت نفسه على ان "اي حل لا بد ان يقوم على مبدأين" هما "احترام سيادة كل دولة (...) وأن لا يوضع في صيغة املاءات بل كتعهدات متبادلة ملزمة للجميع".

وشدد الأمير تميم على أنّ "قطر تكافح الإرهاب بلا هوادة وبلا حلول وسط"، متهماً السعودية وحليفاتها بأنها "اعتمدت على مفعول تهمة الإرهاب في الغرب ولكن سرعان ما تبين لهم أن المجتمعات الغربية مثلنا، لا تقبل أن تطلق تهمة الإرهاب لمجرد الخلاف السياسي".

وإذ اكد امير قطر حرصه على "عدم التقليل من حجم الألم والمعاناة الذي سببه الحصار"، اعتبر أنّ "هذه الازمة ساعدتنا في تشخيص النواقص والعثرات أمام تحديد شخصية قطر الوطنية السياسية والاقتصادية المستقلة".

وهذا التصريح الأوّل لأمير قطر منذ الخامس من حزيران/يونيو حين قطعت السعودية والامارات والبحرين ومصر علاقاتها بقطر بتهمة دعم "الارهاب" والتقرّب من إيران الخصم الاقليمي الرئيسي للسعودية.

وتولّت الكويت وساطة في مسعى لاحتواء الأزمة، من دون نتائج ملموسة حتّى الآن.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.