تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا: إجلاء آلاف الأشخاص إثر اندلاع حريق جديد جنوب البلاد

أ ف ب

اضطرت السلطات الفرنسية ليل الثلاثاء إلى الأربعاء لإجلاء آلاف السكان بالقرب من بورم-ليه-ميموزا، في جنوب فرنسا إثر حريق أتى على نحو 400 هكتار من الغابات.

إعلان

أجلي نحو عشرة آلاف شخص ليل الثلاثاء إلى الأربعاء إثر اندلاع حريق جديد أتى على 400 هكتار على الأقل بالقرب من بورم-ليه-ميموزا، في جنوب فرنسا، وفق جهاز الإطفاء.

وقال إطفائيون إن عملية الإجلاء تقررت مع اتساع رقعة الحرائق، "إنها منطقة مأهولة يزداد عدد المقيمين فيها مرتين أو ثلاث في الصيف". وبين من تم إجلاؤهم ثلاثة آلاف من المصطافين المخيمين.

وأفاد بيان صادر عن مديرية منطقة فار أن النيران التي ساهمت الرياح في اتساع رقعتها، أحرقت نحو 800 هكتار. ويشارك في إخماد النيران 540 رجل إطفاء تساندهم طائرات لمكافحة الحرائق.

وقالت المديرية إن "الرياح تهب بسرعة 60 إلى 70 كلم في الساعة، لكن يتوقع أن تتراجع سرعتها".

أحرقت النيران أكثر من أربعة آلاف هكتار خلال يومين منذ اندلاعها الاثنين وهي تواصل انتشارها في جنوب شرق فرنسا على ساحل البحر المتوسط وفي كورسيكا.
 

فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.