تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إيران تختبر بنجاح صاروخا لإطلاق الأقمار الصناعية من مركز الإمام الخميني

إيرانيون يلتقطون صورا بالقرب من صاروخ سيمرغ في 11 شباط/فبراير 2016
إيرانيون يلتقطون صورا بالقرب من صاروخ سيمرغ في 11 شباط/فبراير 2016 أ ف ب / أرشيف

أعلنت إيران الخميس إنها اختبرت "بنجاح" صاروخا لحمل الأقمار الصناعية إلى المدار من أول مركز للإطلاق، وهو مركز الإمام الخميني الفضائي. ويسمى هذا الصاروخ "سيمرغ" ويستطيع حمل ووضع "أقمار صناعية تبلغ زنتها 250 كلغ على ارتفاع 500 كلم"، بحسب ما أفاد التلفزيون الرسمي.

إعلان

نقل التلفزيون الرسمي الإيراني الخميس عن سلطات البلاد قولها إنها اختبرت "بنجاح" صاروخا لحمل الأقمار الصناعية إلى المدار من أول مركز للإطلاق. والصاروخ المسمى "سيمرغ" يستطيع حمل ووضع "أقمار صناعية تبلغ زنتها 250 كلغ على ارتفاع 500 كلم".

وتدشن هذه العملية في شكل رسمي العمل في مركز الإمام الخميني الفضائي الذي شيد لإطلاق أقمار صناعية، وفق التلفزيون الرسمي.

وفي أول تعليق صادر عنها، قالت وزارة الخارجية الأمريكية على لسان المتحدثة باسمها هيذر نويرت: "نعتبر ذلك استمرارا لتطوير الصواريخ البالستية. كما نعتبر ذلك عملا استفزازيا"، مشيرة إلى احتمال أن يكون ذلك "انتهاكا لقرارات مجلس الأمن".

وأطلقت إيران في شباط/فبراير 2015 قمرا صغيرا للاستطلاع محلي الصنع اسمه "فجر"، تبلغ زنته 52 كلغ هو الأول منذ 2012 ووضع "بنجاح" في المدار على ارتفاع 450 كلم، وفق وسائل الإعلام المحلية.

وهذا القمر هو الرابع المحلي الصنع الذي ترسله إلى الفضاء. وأطلقت الاقمار الثلاثة الأولى بين 2009 وشباط/فبراير 2012.

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن