تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ارتفاع النمو في منطقة اليورو في الربع الثاني من 2017

2 دَقيقةً
إعلان

بروكسل (أ ف ب) - سجل النمو في منطقة اليورو ارتفاعا طفيفا في الربع الثاني من 2017 ، بحسب بيانات رسمية نشرها الثلاثاء الاتحاد الاوروبي أكدت ان الاقتصاد الاوروبي على المسار الصحيح.

ارتفع النمو في منطقة اليورو بنسبة 0,6 بالمئة في الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة بنسبة 0,5 بالمئة للربع الاول من 2017، بحسب مكتب "يوروستات" الأوروبي للإحصاءات.

وتأتي الارقام متوافقة مع تقديرات للمحللين نشرتها شركة البيانات "فاكتسيت".

وكتبت المفوضة الاوروبية لشؤون التوظيف ماريان تايسن في تغريدة على تويتر "المزيد من الأخبار الجيدة".

ومن شأن الأرقام الأخيرة تعزيز الآمال بتعافي منطقة اليورو من أسوأ فصول الأزمة المالية التي بدأت في 2008، على الرغم من الغموض والاضطرابات المرافقة لبريكست.

وتأتي أرقام النمو غداة بيانات أظهرت ان البطالة في منطقة اليورو تراجعت الى أدنى مستوى في ثماني سنوات.

وبالمقارنة مع الربع الثاني من 2016 سجل الأداء الاقتصادي في منطقة اليورو ارتفاعا بنسبة 2,1 بالمئة للفترة نفسها من العام الجاري.

وقال المحلل بيرت كوليين من مركز "اي ان جي" إن "الأوروبيين استحقوا شهر الإجازة في اب/اغسطس مع استمرار التفاؤل بشأن الأداء الاقتصادي لمنطقة اليورو بدعم من نمو قوي".

وبالاجمال فان اقتصاد منطقة اليورو اظهر في النصف الاول من العام الجاري مؤشرات صحية جيدة جدا، ويبدو انه سيستمر بالنمو حتى نهاية 2017.

ارتفع النمو في الاتحاد الاوروبي بنسبة 0,6 بالمئة في الربع الثاني من 2017، مقارنة بنسبة 0,5 بالمئة للربع الاول من العام الجاري.

وارتفع النمو في منطقة اليورو بوتيرة أسرع بمرتين من النمو في بريطانيا حيث سجل اجمالي الناتج المحلي نموا بنسبة 0,3 بالمئة في الربع الثاني.

وتأتي الارقام بعد اسبوع من اشارة صندوق النقد الدولي الى تعزيز الانتعاش الاقتصادي في منطقة اليورو، إلا أنه حذر من ان تدني معدل التضخم وهشاشة البنوك وخروج بريطانيا من منطقة اليورو لا تزال تشكل مخاطر كبيرة.

كما اعلن الاتحاد الاوروبي الاثنين ان معدل التضخم في منطقة اليورو لا يزال في مستوى دون الهدف الذي حدده البنك المركزي الاوروبي، ما يعني أنه من المرجح أن يواصل البنك سياسة التحفيز الاقتصادي وابقاء أسعار الفائدة منخفضة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.