تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ملاكمة: شركات المراهنات تخشى فوز ماكغريغور على مايويذر جونيور

إعلان

لاس فيغاس (الولايات المتحدة) (أ ف ب) - لا تخفي شركات المراهنات في لاس فيغاس آمالها في خروج الملاكم الاميركي فلويد مايويذر جونيور فائزا على بطل الفنون القتالية الايرلندي كونور ماكغريغور في نزالهما المرتقب السبت، والا ستكون العواقب وخيمة على حساباتها.

يقر نيك بوغدانوفيتش مسؤول الفرع الاميركي في شركة وليام هيل البريطانية للمراهنات "انه أمر لا يصدق، نزال الملاكمة هذا جذب أكبر كمية مراهنات، يستحق أن يكون مثل السوبر بول" اي النهائي الكبير في كرة القدم الاميركية الذي يعد الحدث الرياضي الأهم في بلاد العم سام.

تصب الغالبية العظمى من المراهنات على ماكغريغور برغم ترشيح مايويذر جونيور للخروج فائزا في النزاع الاغلى في تاريخ اللعبة "المراهنات على ماكغريغور أكثر بـ17 مرة من مايويذر. اللافت ان الجميع يراهن، الجزار، عامل التنظيف، المتعاقد، يعتبرون ان الرهان بمبلغ صغير سيولد عائدات كبيرة".

يبلغ مردود الرهان على ماكغريغور 5/1 اي يمكن لمن يراهن على فوزه بمئة دولار اميركي الفوز بـ500 دولار، كونه يخوض نزاله الاول في الملاكمة امام مايويذر الذي لم يخسر في 49 مباراة في عالم الاحتراف.

وكان مايويذر جونيور (40 عاما)، بطل العالم السابق في وزن الوسط والذي لم يهزم في مسيرته، عاد عن اعتزاله لمواجهة ماكغريغور (29 عاما)، أحد أبرز نجوم الفنون القتالية المختلطة ("أم أم ايه").

وسيلتقي النجمان في نزال من 12 جولة، يلاقي انتقادات العديد من مشجعي الملاكمة الذين رأوا فيه مواجهة دعائية أكثر من رياضية، وأقرب الى نزالات المصارعة الاستعراضية السائدة في الولايات المتحدة، أكثر منها الى مبارزة حقيقية في الملاكمة.

يضيف مسؤول وليام هيل "هذا يجذب الناس. قللنا من حجم ما يمكن أن يحدث، لم ننتظر هذا الكم الهائل من المراهنات على ماكغريغور".

وبحال فوز ماكغريغور، ستتعرض شركات المراهنات لخسائر بنحو 48 مليون دولار اميركي بحسب التقديرات.

- مايويذر يراهن على مايويذر -

دفع هذا السيناريو المستبعد منذ شهرين، شركات المراهنات الى تقليص مردود الرهان على ماكغريغور الذي بلغ 50/1 الشهر الماضي.

يضيف بوغدانوفيتش واثقا "سندفع، ليست مشكلة وسنبقى هنا في اليوم التالي".

يذكر "قد يكون مايويذر افضل ملاكم في التاريخ، يملك 49 فوزا في رصيده في 49 مباراة، وسيواجه شابا لم يخض مباراة ملاكمة من 12 جولة، هذا تحد كبير يخوضه في مباراته الاولى".

لا تقتصر الرهانات على هوية الفائز: كثيرون يعولون على اقصاء ماكغريغور الذي لن يسمح له باعتماد حركات الفنون القتالية مثل الركل بالقدمين، الضرب بالركب والخنق.

يرى بوغدانوفيتش ان هناك "مراهنين ينتظرونه ان يحبط بسبب مجريات المعركة ويفقد اعصابه على غرار (الملاكم الاميركي السابق مايك) تايسون"، مشيرا الى نزال 1997 عندما قضم تايسون اذن مواطنه ايفاندر هوليفيلد.

بلغ أكبر رهان مسجل لدى وليام هيل 300 الف دولار اميركي مع فوز مايويذر جونيور، ويولد ارباحا بقيمة 60 الف دولار اميركي.

لكن اكبر رهان قد يأتي من مايويذر نفسه: المراهن المهووس. رفض حتى الان الرهان على مبارياته، لكن تقارير اميركية تشير الى ان "موني" (المال) راهن بخمسة ملايين دولار اميركي على فوزه.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.