تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دورة وينستون سالم: باوتيستا آغوت يعوض ما فاته في 2016 ويحرز اللقب

2 دَقيقةً
إعلان

لوس انجليس (أ ف ب) - عوض الاسباني روبرتو باوتيستا آغوت المصنف اول ما فاته في 2016 وتوج بلقب دورة وينستون سالم الاميركية الدولية لكرة المضرب، بفوزه في النهائي السبت على البوسني دامير دجمهور 6-4 و6-4.

وكان اللاعب الإسباني البالغ 29 عاما خسر نهائي هذه الدورة العام الماضي أمام مواطنه بابلو كارينيو-بوستا، لكنه عوض هذه المرة ورفع رصيده الى لقبين هذا الموسم، بعد تتويجه في دورة تشيناي الهندية، وستة في مسيرته الاحترافية من أصل 12 مباراة نهائية.

وجاء تتويج باوتيستا آغوت في وينستون سالم دون أن يخسر أي مجموعة، ليتحضر بالتالي بأفضل طريقة لما ينتظره الأسبوع المقبل في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الأربع الكبرى لهذا الموسم.

وكان الإسباني راضيا تماما عن ادائه، قائلا "اختبرت اسبوعا رائعا. أمل مواصلة مشواري على هذه الوتيرة في نيويورك".

واختبر باوتيستا آغوت سيناريو مشابها في المجموعتين أمام منافسه البوسني الذي كان يخوض اول نهائي في مسيرته، إذ تقدم في الأولى 4-1 وفي الثانية 3-1 قبل أن يتحسن أداء دجمهور (25 عاما) الذي كان راضيا على ما حققه رغم الخسارة، معترفا "إنه أفضل اسبوع بالنسبة لي حتى الآن. لم أكن أتوقع هذا الأسبوع الجيد الذي سأتذكره دائما".

ويأتي وصول دجمهور الى أول نهائي له في دورات رابطة المحترفين، بعد أن كان مشاركا الأسبوع الماضي في احدى دورات التحدي في جمهورية الدومينيكان حيث بلغ المباراة النهائية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.