تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رئيس نادي ليون يعتذر بعد تغريدة ساخرة من الخليفي

2 دَقيقةً
إعلان

ليون (أ ف ب) - اعتذر رئيس نادي ليون الفرنسي لكرة القدم جان ميشال أولاس الثلاثاء بعد قيامه بإعادة نشر تغريدة ساخرة من القطري ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جرمان، على خلفية الانفاق الكبير لناديه في فترة الانتقالات الصيفية.

وقام أولاس بداية بإعادة نشر التغريدة، وسحبها في وقت لاحق، موضحا انه أخطأ بين خياري "إعادة التغريد" و"الاعجاب" بالتغريدة على موقع "تويتر"، بعدما تسببت له بنوبة ضحك.

وكانت التغريدة عبارة عن شريط قصير لحيوان كنغر يداعب أعضاءه التناسلية، مع تعليق "ناصر (الخليفي) وقوانين اللعب المالي النظيف"، في سخرية مما يعتبره البعض عدم التزام من النادي الباريسي بالقوانين الأوروبية المتعلقة بالسقوف المالية للديون المتوجبة عليها.

وقام نادي العاصمة هذا الصيف بضم البرازيلي نيمار من برشلونة الاسباني مقابل 222 مليون يورو، ويستعد بحسب التقارير الصحافية، لإعلان ضم كيليان مبابي من موناكو مقابل 180 مليونا.

واعتبر أولاس ان التغريدة كانت "فكاهية"، وانها تعكس "ما يحصل في الحياة الواقعية"، علما انه سبق له انتقاد الانفاق المفرط لسان جرمان في سوق الانتقالات، واعتباره مخالفة للقواعد الأوروبية.

أضاف "اذا تسبب ذلك بصدمة، أنا أعتذر من الاشخاص الذين لا يثير صدمتهم سيل الاهانات التي أتلقاها يوميا، لكن يثير صدمتهم أمر فكاهي"، وذلك في مؤتمر صحافي لتقديم اللاعب الاسباني بابي ديوب القادم من سلتا فيغو.

الا ان أولاس الذي شدد على حبه "للفكاهة"، أكد انه "غير آسف" على إعادة التغريد، مؤكدا ان كل ما يأسف عليه "هو التسبب بأذية أشخاص لا يستحقون الأذى".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.