تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الجزائر

الجزائر: مقتل شرطيين اثنين في تفجير انتحاري أمام مديرية الأمن بتيارت شمال غرب البلاد

أرشيف
2 دَقيقةً

أفادت وكالة الأنباء الجزائرية الخميس أن انتحاريا فجر نفسه أمام مديرية الأمن بولاية تيارت شمال غربي البلاد، ما أسفر عن مقتل شرطيين ومنفذ الهجوم. وهي المحاولة الثانية لتنفيذ اعتداء انتحاري ضد مقر للشرطة منذ مطلع السنة في الجزائر. وعقب ذلك تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" عبر وكالة أعماق هذا الهجوم

إعلان

قتل شرطيان الخميس في الجزائر عندما فجر انتحاري حزامه الناسف بعد محاولة دخول مديرية الشرطة في تيارت في شمال غرب البلاد، والتي تبعد 350 كلم جنوب غرب العاصمة، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية.

مداخلة محمد بن أحمد صحفي في جريدة الخبر الجزائرية

وأوضحت الوكالة "حاول إرهابي كان يحمل حزاما ناسفا الدخول إلى مقر أمن الولاية مستعملا سلاحا ناريا إلا أن رد رجال الأمن كان سريعا حيث ألقى أحدهم نفسه ببسالة على الإرهابي لمنعه من التقدم أكثر ليلقى حتفه مع الإرهابي الذي فجر نفسه. ومكن التدخل الشجاع لعناصر الشرطة المكلفين بالحراسة من تجنب حمام من الدم، لا سيما و أن مقر أمن ولاية تيارت يقع في منطقة مكتظة بالسكان".

وأضافت أن شرطي حراسة ثانيا قتل متأثرا بجروح أصيب بها في التفجير.

وعقب ذلك أعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤولية التنظيم عن هذا الهجوم وقالت "استشهادي من الدولة الإسلامية يفجر حزامه الناسف قرب مقر للأمن الجزائري في مدينة تيارت".

وهي المحاولة الثانية لتنفيذ اعتداء انتحاري ضد مقر للشرطة منذ مطلع السنة في الجزائر. وفي شباط/فبراير 2017 تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" اعتداء انتحاريا تم إحباطه ضد مديرية أمن في القسنطينة على بعد حوالى 430 كلم شرق العاصمة.

فرانس 2/ أ ف ب/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.