تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الحريري يتعهد لماكرون بدفع الرواتب المتأخرة للموظفين الفرنسيين في سعودي أوجيه

أ ف ب

أكد محاميا الموظفين الفرنسيين السابقين لدى شركة المقاولات السعودية "سعودي أوجيه"، أن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، تعهد، خلال لقائه بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مطلع أيلول/سبتمبر الجاري، بدفع كل الرواتب المتأخرة للموظفين الفرنسيين السابقين لدى الشركة.

إعلان

تعهد رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، أكبر المساهمين في شركة "سعودي أوجيه"، للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بدفع الرواتب المتأخرة للموظفين السابقين الفرنسيين في شركة المقاولات والأشغال العامة السعودية، بحسب ما أعلن محامياهم.

وأكد مساعد لوزير الخارجية الفرنسي التقى المحاميين الجمعة أن رئيس الوزراء اللبناني تعهد لماكرون ولودريان مطلع أيلول/سبتمبر بدفع كل الرواتب والتقديمات المتأخرة، بحسب ما أعلنت المحامية فاسرمان التي أبدت "ثقتها الكبيرة" حيال حل هذا الملف.

وخلال زيارة له لباريس في مطلع أيلول/سبتمبر، أعلن الحريري في مقابلة مع صحيفة "لو موند" أنه "سيقوم بحل هذه المشكلة وتسديد الرواتب المتأخرة"، مضيفا "لا أعتقد أن ذلك يعني العديد من الأشخاص".

في موازاة ذلك، لجأ الموظفون السابقون في "أوجيه أنترناسيونال" التابعة لشركة "سعودي أوجيه" ومقرها سانت أوان قرب باريس، إلى القضاء الفرنسي. وتم تأجيل جلسة مصالحة كانت مقررة الأربعاء إلى 28 شباط/فبراير القادم.

ويطالب كل من الموظفين السابقين بما معدله 100 ألف يورو من الرواتب المتأخرة وما يتراوح بين 25 ألف يورو و50 ألف يورو للتعويض عن العطل والضرر المعنوي اللاحق بكل منهم.

وسبق لشركة "سعودي أوجيه" أن سرحت آلاف الموظفين منذ انهارت أسعار النفط وانهارت معها عائدات خزينة المملكة التي اضطرت لإيقاف العديد من مشاريع البناء الضخمة وبينها مشاريع كانت الشركة التي أسسها رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري، والد سعد الحريري، متعاقدة على تنفيذها، الأمر الذي أدى إلى تفاقم مشاكلها المالية.

فرانس 24/ أ ف ب

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن