تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

الموسيقى تعود إلى شوارع الجزائر من جديد

لا تبدو موسيقى الشارع فنّا دخيلا على المجتمع الجزائري. فهذا الفن له امتداد تاريخي إذ انتعش خلال الاحتلال الفرنسي للجزائر وتواصل إلى نهاية الثمانينات، لكنه اندثر مع بداية التسعينات مع دخول البلاد في أزمة أمنية. موسيقى الشارع استرجعت روحها مع بداية الألفية الجديدة، ووجود فنانين أرادوا إعطاء نفس جديد لشوارع العاصمة الجزائرية من جهة، وكسب قوتهم اليومي من جهة أخرى.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن