تخطي إلى المحتوى الرئيسي
دبلوماسية

الأزمة الخليجية: الرئيس الفرنسي يطالب برفع الحظر المفروض على سكان قطر

أ ف ب

طالب الرئيس الفرنسي الجمعة "برفع إجراءات الحظر التي تطاول السكان في قطر في أقرب وقت ممكن". وأعرب إيمانويل ماكرون عن "قلقه إزاء التوترات التي تهدد الاستقرار الإقليمي" في منطقة الشرق الأوسط، في ختام لقاء جمعه بأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الذي يقوم بجولة دبلوماسية أوروبية قادته إلى تركيا وألمانيا كذلك.

إعلان

وفق بيان صدر عن قصر الإليزيه، طالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون برفع "الحظر الذي يؤثر على سكان قطر في أقرب وقت ممكن"، في ختام لقائهأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الجمعة في العاصمة الفرنسية باريس.

وأضاف بيان الإليزيه أن الرئيس الفرنسي "طالب برفع إجراءات الحظر التي تطاول السكان في قطر خصوصا العائلات والطلاب في أقرب وقت ممكن". وتابع أن ماكرون وأمير قطر "تطرقا إلى الأزمة القائمة بين قطر ودول عدة في الشرق الأوسط. وعبر رئيس الجمهورية عن قلقه إزاء التوترات التي تهدد الاستقرار الإقليمي، وتعيق الحل السياسي للأزمات وتضعف فاعلية كفاحنا المشترك ضد الإرهاب".

وكان أمير قطر التقى قبل ساعات في برلين المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل. ودعت ميركل بعيد اللقاء أطراف الأزمة إلى "الجلوس على طاولة واحدة"، معتبرة أن المفاوضات بين السعودية وحلفائها من جهة وقطر من جهة ثانية يجب أن تكون بعيدة عن الأضواء لكي تنجح.

وقطعت المملكة السعودية ودولة الإمارات ومصر والبحرين علاقاتها مع قطر في حزيران/يونيو وفرضت عليها عقوبات اقتصادية شملت إغلاق مجالها الجوي أمام الطيران القطري، بعد اتهامها بدعم مجموعات إرهابية.

فرانس24/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.