تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراسلون

الموصل.. حياة بين الركام والألغام

فرانس24

بعد ثلاثة أشهر تقريبا على تحرير الموصل من قبل القوات العراقية، مراسلو فرانس24 يعودون إلى المدينة. ثاني أكبر مدن العراق تكبدت خسائر فادحة بعد تسعة أشهر من المعارك الضارية. البلدة القديمة ما زالت خطرة ويمنع الدخول إليها. إلا أن الحياة بدأت تدب تدريجيا في بعض الأحياء الغربية من الموصل رغم انقطاع الكهرباء ومياه الشرب وانتشار الألغام. مراسلو فرانس24 التقوا عددا من الذين اختاروا العودة إلى بيوتهم بالرغم من كل شيء.

إعلان
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن