تخطي إلى المحتوى الرئيسي
باريس - كاتالونيا

وزير الخارجية الفرنسي يحذر من "تفكك خطير" بسبب أزمة كاتالونيا

أ ف ب
3 دقائق

حذر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في تصريحات نشرتها صحيفة فرنسية الأحد، من "تفكك خطير" قد ينتج عن أزمة كاتالونيا. وعبر لودريان عن أمله في عودة كل الأطراف إلى طاولة الحوار بعد طلب رئيس الحكومة الإسبانية ماريانو راخوي السبت، من مجلس الشيوخ تعليق مهام حكومة إقليم كاتالونيا، ودعوته إلى انتخابات جديدة من أجل منع انفصال الإقليم.

إعلان

نشرت صحيفة فرنسية الأحد تصريحا لوزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، يحذر فيه من "تفكك خطير" قد ينتج عن أزمة كاتالونيا، وعبر الوزير الفرنسي عن أمله في أن تسمح الانتخابات التي أعلنت عنها مدريد إلى "توضيح الوضع".

وقال لودريان إن رئيس الحكومة الإسبانية ماريانو "راخوي أعلن عن انتخابات في أسرع وقت في كاتالونيا. آمل أن تسمح بتوضيح الوضع والعودة إلى طريق حوار بناء".

يذكر أن إسبانيا اتخذت الأحد إجراءات قاسية لمنع كاتالونيا من الانفصال والاستعداد لإقالة السلطة التنفيذية التي يقودها كارلس بيغديمونت، الذي رأى في هذه الإجراءات "أسوأ هجوم" تتعرض له منطقته منذ الحكم الديكتاتوري لفرانسيسكو فرانكو.

وأدت إجراءات مدريد الجديدة وغير المسبوقة إلى تظاهرة حاشدة للمطالبين بالاستقلال في برشلونة.

وقال لودريان إن "المهم في هذه القضية هو أن هناك دولة قانون يجب احترامها وأن يكون ذلك المرجع الأساسي في البناء الأوروبي". وأضاف "ما إن يتم الخروج عن الإطار الدستوري في دول الاتحاد، نجد أنفسنا في وضع من التفكك الخطير".

ودعا الوزير الفرنسي إلى "حوار" في "إطار قانوني".

وحتى الآن يستبعد الاتحاد الأوروبي فكرة القيام بوساطة في الأزمة وجدد دعمه لموقف مدريد.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.