تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

وقفة مع الحدث

هل بدأت واشنطن لفلفة قضية خاشقجي؟

للمزيد

تكنو

تحقيق: توصيات محركا بحث ياهو وبينغ تربط المسلمين بالإرهاب والسود بالغباء!

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

الجزائر.. ما صحة تهم الفساد التي يُتابع بها الجنرالات؟

للمزيد

النقاش

اختفاء خاشقجي: السعودية بين الضغط وكشف الحقيقة

للمزيد

ضيف الاقتصاد

تطور خدمات جديدة تسمح بتقاسم السيارات بين الأفراد

للمزيد

النقاش

ما تداعيات انتهاء التوافق بين نداء تونس وحركة النهضة؟

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - الأردن: نقطة عبور تفتح جسورا؟

للمزيد

ريبورتاج

المصالحة لأجل غد أفضل.. قرار أم فقدت أبناءها إثر العشرية السوداء في الجزائر

للمزيد

رياضة 24

تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2019: الجزائر يفوز على بنين ويتقدم على الطريق الصحيح

للمزيد

أوروبا

ألمانيا: الآلاف يتظاهرون في برلين ضد دخول حزب "البديل لألمانيا" اليميني المتطرف البرلمان

© أ ف ب

نص فرانس 24

آخر تحديث : 23/10/2017

تظاهر آلاف الألمان الأحد في برلين ضد حزب "البديل لألمانيا" اليميني المتطرف، الذي استطاع للمرة الأولى في تاريخه دخول البرلمان، بعد حصوله على 13 % من الأصوات بالانتخابات التشريعية التي جرت أواخر سبتمبر/أيلول الماضي. وطالبت حركة "كامباكت" التي دعت للمظاهرة، الألمان "بسحب البساط من تحت أقدام الحزب" وإيصال رسالة قوية بأن البرلمان الألماني ليس منصة للعنصرية والتمييز.

شارك آلاف الأشخاص في مسيرة احتجاج في برلين، الأحد، ضد حزب "البديل لألمانيا" اليميني المتطرف الذي يستعد لدخول البرلمان الفدرالي الأسبوع المقبل.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها "أوقفوا حزب البديل"، و"صوتي ضد التحريض"، وذلك قبل يومين من دخول نواب الحزب البرلمان (البوندستاغ).

"سحب البساط من تحت أقدام الحزب العنصري"

ودعت حركة "كامباكت" إلى التظاهرة ، طالبة من الألمان "سحب البساط من تحت أقدام حزب البديل لألمانيا".

وأوضحت الحركة إنه "حين يجلس حزب البديل لألمانيا في البوندستاغ للمرة الأولى في 24 تشرين الأول/أكتوبر، فسيتعين عليهم معرفة أن برلماننا ليس منصة للعنصرية والتمييز".

وحل الحزب المعادي للمهاجرين والمسلمين ثالثا بنسبة 12,6% من الأصوات في الانتخابات التشريعية التي جرت في أيلول/سبتمبر الماضي.

وشكل دخول الحزب للبرلمان زلزالا سياسيا في مرحلة ما بعد الحرب العالمية الثانية ويحاول قادة الحزب باستمرار تحطيم محظورات فكرية وسياسية من خلال أطروحاتهم حول الهوية الألمانية أو ثقافة التكفير عن الذنب بسبب الحرب العالمية الثانية.

وراقت أفكار الحزب للناخبين الغاضبين من سياسات المستشارة أنغيلا ميركل التي فتحت الحدود أمام المهاجرين للسماح بدخول أكثر من مليون طالب لجوء منذ العام 2015.

 

فرانس24/ أ ف ب

 

نشرت في : 23/10/2017

  • ألمانيا

    ميركل وحزبها يوافقان على إجراءات لخفض عدد اللاجئين إلى ألمانيا

    للمزيد

  • ألمانيا

    حزب ميركل يخسر في الانتخابات الإقليمية قبيل مفاوضات لتشكيل ائتلاف حكومي

    للمزيد

  • ألمانيا

    ألمانيا: إصابة ثمانية أشخاص بجروح طفيفة في هجوم بسكين بمدينة ميونيخ

    للمزيد

تعليق