سوريا

الأسد يلتقي بلاعبي كرة قدم كانا معارضين وعادا إلى المنتخب السوري

بشار الأسد برفقة لاعبي المنتخب السوري - صورة مقتطفة من الفيديو
بشار الأسد برفقة لاعبي المنتخب السوري - صورة مقتطفة من الفيديو فرانس24

أظهرت صور فوتوغرافية نشرها مكتب الرئيس السوري بشار الأسد الاثنين استقبال الرئيس للاعبي كرة قدم كانا من المعارضة قبل أن يعودا إلى صفوف المنتخب السوري بعد سنوات في المنفى. وتؤكد الحكومة أنها تنتهج سياسة العفو عن أي معارضين ما دامت أيديهم لم تطلخ بالدماء.

إعلان

أظهرت صور فوتوغرافية نشرها مكتب الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الاثنين استقبال الرئيس للاعبي كرة قدم كانا من المعارضة وعادا إلى صفوف المنتخب السوري بعد سنوات في المنفى. كما أظهرت صور أخرى الأسد مع باقي لاعبي المنتخب وأيضا وهو يوقع على قميص لاعب.

فاق المنتخب السوري لكرة القدم التوقعات ليلعب أمام استراليا في الملحق الآسيوي في إطار تصفيات كأس العالم لكنه خسر بهدفين مقابل هدف في العاشر من تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

وأظهرت الصور التي نشرتها الرئاسة السورية على مواقع التواصل الاجتماعي محادثة ودية بين الأسد واللاعبين فراس الخطيب وعمر السومة اللذين جرى تصويرهما في بدايات الصراع السوري مع علم المعارضة.

وخلفت الحرب السورية التي بدأت بمظاهرات ضد الأسد في عام 2011 مقتل مئات الآلاف وتشريد أكثر من نصف السوريين. واكتسب الجيش السوري قوة دفع على مدى العامين الماضيين بفضل دعم عسكري من روسيا وإيران.

وتقول الحكومة إنها تنتهج سياسة العفو عن أي معارضين ما دامت أيديهم لم تطلخ بالدماء. لكن كثيرين في المنفى قالوا إنهم يخافون من العودة خشية الاعتقال.

وأشاد العديد من أنصار الحكومة بالأداء القوي غير المتوقع للمنتخب السوري لكرة القدم خلال التصفيات واعتبروه فرصة لتوحيد البلد. لكن بعض أنصار المعارضة اعتبروا الفريق ممثلا لحكومة الأسد ورفضوا دعمه.

فرانس24/رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم