تركيا

تركيا: إطلاق سراح مشروط لصحافيين متهمين بالضلوع في محاولة الانقلاب على أردوغان

تحتل تركيا المرتبة 155 من أصل 180 على قائمة "مراسلون بلا حدود" لحرية الصحافة.
تحتل تركيا المرتبة 155 من أصل 180 على قائمة "مراسلون بلا حدود" لحرية الصحافة. أ ف ب
2 دقائق

منح القضاء التركي الثلاثاء إطلاق سراح مشروط لصحافيين اثنين هما آتيلا تاش ومراد إكسوي كانا يعملان لحساب وسائل إعلام تابعة للداعية فتح الله غولن، واتهما بالضلوع في الانقلاب العسكري الفاشل ضد الرئيس رجب طيب أردوغان في 15 تموز/يوليو 2016.

إعلان

وافقت محكمة في إسطنبول الثلاثاء على منح إطلاق سراح مشروط لصحافيين اثنين كانا يعملان لحساب وسائل إعلام تابعة للداعية فتح الله غولن واتهما بالضلوع في الانقلاب العسكري الفاشل ضد الرئيس رجب طيب أردوغان في 15 تموز/يوليو 2016.

وقالت وكالة أنباء الأناضول إن المحكمة أمرت بإطلاق سراح آتيلا تاش ومراد إكسوي الملاحقين بتهمتي الضلوع في الانقلاب والانتماء إلى منظمة فتح الله غولن المقيم في المنفى بالولايات المتحدة والذي تتهمه أنقرة بالوقوف خلف المحاولة الإنقلابية.

كما قضت المحكمة بمنح متهم ثالث في القضية نفسها هو المدرس داود آيدين إطلاق سراح مشروط أيضا. ويحاكم في هذه القضية 29 متهما بينهم 20 لا يزالون موقوفين.

وكان من المفروض أن يتم إطلاق سراح الصحافيين مساء الثلاثاء، بعد 421 يوما قضياها خلف القضبان، حسبما أفاد ممثل منظمة "مراسلون بلا حدود" في تركيا إيرول أوندروغلو.

وبحسب وكالة الأناضول، فإن الجلسة المقبلة في هذه القضية ستعقد في 4 كانون الأول/ديسمبر.

وأفاد موقع "بي24 الإلكتروني" المتخصص في حرية الصحافة أن أكثر من 150 صحافيا معتقلون في تركيا التي تحتل المرتبة 155 من أصل 180 على قائمة "مراسلون بلا حدود" لحرية الصحافة.

فرانس24/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم