روسيا تطلق زعيمين لتتار القرم وترحلهما الى تركيا

2 دقائق
إعلان

سيمفيروبول (أ ف ب) - اطلقت روسيا الاربعاء اثنين من كبار قادة التتار في القرم من المعارضين لضم موسكو شبه الجزيرة الاوكرانية، كان القضاء الروسي دانهما، وتم ترحيلهما الى تركيا بحسب ما اعلنت زوجة احدهما ومحاميا الدفاع عنهما.

واعلنت مايه زوجة علمي عمروف انه "تم اطلاق علمي عمروف واحمد تشيغوز وطائرتهما حطت على الارجح في انقرة"، مؤكدة بذلك ما كان اعلنه محاميا الدفاع عنهما على وسائل التواصل الاجتماعي.

وحكم على احمد تشيغوز نائب الرئيس السابق لمجلس تتار القرم بالحبس ثماني سنوات بتهمة التسبب بـ"اضطرابات كبيرة" عبر تنظيم تظاهرة في شباط/فبراير 2014 قبل اسابيع من إعلان روسيا ضم شبه جزيرة القرم.

وبعدها باسابيع حكم على علمي تشيغوز نائب رئيس مجلس تتار القرم بالحبس سنتين بتهمة "التحريض على الانفصال". الا ان عمروف لم يدخل السجن بانتظار بت المحكمة العليا في القرم طلب الاستئناف الذي قدمه.

واعلن نيكولاي بولوزوف محامي تشيغوز على فيسبوك "حصل ما كنا ننتظره منذ زمن. استعاد سجينان سياسيان اوكرانيان اضافيان الحرية".

واضاف المحامي "انها نتيجة نجاح الجهود الجبارة والعمل القانوني والسياسي والدبلوماسي".

وتتار القرم مسلمون يعارضون ضم روسيا لشبه جزيرة القرم، وهو قرار تعتبره أوكرانيا والغرب غير قانوني. وهم يتعرّضون لضغوط من السلطات الروسية.

وقد حظرت موسكو عمل مجلس تتار القرم ووصفته بالمتطرف، كما اقفلت محطة التلفزة التتارية.

وكانت منظمة العفو الدولية دانت مواقف وسلوك موسكو معتبرة انها تندرج في سياق "سلسلة محاكمات بدوافع سياسية، وتوقيفات اعتباطية وعمليات ترهيب (تمارس) بحق معارضي السلطات الروسية في القرم".

وكان البرلمان الاوروبي طالب اوائل تشرين الاول/اكتوبر باطلاق علمي عمروف واحمد تشيغوز.