ثلاثة قتلى في تفجير انتحاري هز الحي الدبلوماسي في كابول

2 دقائق
إعلان

كابول (أ ف ب) - فجر انتحاري على متن دراجة نارية نفسه الثلاثاء في الحي الدبلوماسي المحصن في كابول ما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل وإصابة 15 آخرين بجروح، وفقا لمسؤولين.

والهجوم هو الأول الذي يستهدف "المنطقة الخضراء" في كابول منذ مقتل المئات في انفجار شاحنة ضخم في المكان ذاته في 31 أيار/مايو 2017.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع دولت وزيري لوكالة فرانس برس "تظهر معلوماتنا الأولية أن المهاجم الانتحاري كان على متن دراجة نارية. مر عبر نقطة التفتيش الأولى ولكن تم توقيفه عند الحاجز الثاني حيث فجر نفسه".

وأضاف "لا نعلم ماذا كان الهدف ولكن الحادثة وقعت على بعد عدة أمتار من مكتب العلاقات التابع لوزارة الدفاع. لا ضحايا بين موظفينا".

وأكد مسؤول في وزارة الصحة الحصيلة.

وسمع مراسلو وكالة فرانس برس انفجارا قويا حوالي الساعة 16,00 في وقت انصراف الموظفين تبعته أصوات سيارات الطوارئ.

وافاد شهود عيان أنهم شاهدوا سيارات الإسعاف تنقل ضحايا من موقع الانفجار.