تخطي إلى المحتوى الرئيسي

صور: الجمهور المغربي يحتفل بتأهل "أسود الأطلس" إلى كأس العالم

فرحة الجمهور المغربي بمدينة طنجة. 20171112
فرحة الجمهور المغربي بمدينة طنجة. 20171112 غيوم غوغان (فرانس 24)

احتفل الجمهور المغربي حتى ساعات متأخرة من الليل بتأهل "أسود الأطلس" إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2018 إثر فوزهم ظهر السبت على مضيفهم ساحل العاج 2-صفر في أبيدجان خلال الجولة الأخيرة من منافسات المجموعات، ليسجلوا بذلك عودتهم للمنافسة العالمية العريقة التي غاب عنها المغرب منذ عشرين عاما. وكانت فرانس 24 حاضرة في مدينة طنجة (شمال) ورصدت صورا عن هذه الاحتفالات الحاشدة.

إعلان

موفد فرانس 24 إلى طنجة

عمت الفرحة أرجاء المملكة المغربية ليل السبت الأحد إثر تأهل المنتخب الوطني إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم للمرة الأولى منذ عام 1998 بعد فوزه على مضيفه ساحل العاج في أبيدجان بنتيجة 2-صفر في الجولة السادسة والخيرة من منافسات المجموعة الثالثة من التصفيات الأفريقية.

فرحة الكبار والصغار بتأهل الأسود إلى كأس العالم
فرحة الكبار والصغار بتأهل الأسود إلى كأس العالم علاوة مزياني

وكان "أسود الأطلس" بحاجة لنقطة واحدة لضمان تأشيرة المرور إلى روسيا 2018، إلا أنهم رفضوا الدخول في أي حسابات ضيقة لا تحمد عقباها. وبعد أن صمدوا لضغط منافسهم في الربع الساعة الأول، فرضوا سيطرتهم تدريجيا على المباراة ليتمكن المدافع نبيل درار من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 25، قبل أن يعمق المهدي بنعطية الفارق في الدقيقة 30.

الاحتفالات شلت حركة المرور في شوارع طنجة
الاحتفالات شلت حركة المرور في شوارع طنجة علاوة مزياني

وفور نهاية المواجهة، خرجت الجماهير المغربية إلى الشارع للاحتفال بهذا الإنجاز الذي انتظره كثيرون منذ سنوات طويلة ومريرة. ففي مدينة طنجة، بشمال المملكة، تحولت الشوارع والساحات في وقت قياسي مسرحا للرقص والغناء وسط إطلاق حشود الشباب هتافات رياضية أو قومية.

وتناغمت الحناجر وتعالت أصوات البهجة، وأشاد الجميع بأداء زملاء محبوب الجماهير حكيم زياش وشجاعته ولم يبخل أحد بالثناء على المنتخب المغربي لهذا الإنجاز التاريخي الذي حققه. وظل الجميع يصرخ "روسيا، روسيا!، و"روسيا نحن آتون!" وكان محمد يجهل حتى الآن طعم كأس العالم، وكشف لفرانس 24: "أحتفل اليوم [السبت] بعيد ميلادي الواحد والعشرين، والمغرب لم يتأهل لكأس العالم منذ عشرين عاما، فكيف أنسى هذه اللحظات!".

"مجهولون" من الأنونيموس بشوارع طنجة فور نهاية المباراة بين المغرب وساحل العاج
"مجهولون" من الأنونيموس بشوارع طنجة فور نهاية المباراة بين المغرب وساحل العاج علاوة مزياني

وتابع محمد وهو يركض خلف الحشد الكبير في شارع محمد الخامس، إن "المباراة كانت رائعة للغاية والمنتخب حقق آمال الشعب والجماهير، ونحن كلنا في أتم السعادة. لقد أدخلوا الفرحة إلى قلوبنا وهم مشكورون على ذلك. سنلتقي في روسيا إن شاء الله. نحن آتون يا روسيا!".

كثيرون تابعوا المباراة في المقاهي
كثيرون تابعوا المباراة في المقاهي علاوة مزياني

وتابع كثيرون المباراة في المقاهي وهم يشربون الشاي المحلي اللذيذ، وساد الهدوء نهار السبت قبل أن يترك المجال لعاصفة ما بعد المواجهة الحاسمة أمام ساحل العاج، والتي انتهت كما توقعته الجماهير المغربية، بتأهل منتخبهم لكأس العالم.

وقال محمد رضا والبسمة تعلو وجهه: "أنا في غاية الفرح والسرور لأننا اشتقنا لهذا اليوم ولهذه المهرجانات الشعبية وللاحتفالات". وأضاف، وهو على دراجة نارية برفقة أحد أصدقائه: "لقد تحقق الحلم، وهذا يسرنا جميعا. اللاعبون كانوا رجالا على الملعب وأدوا الواجب وحققوا الانتصار والتأهل".

سيدة داخل سيارتها تشارك المناصرين فرحتهم بالتأهل لكأس العالم
سيدة داخل سيارتها تشارك المناصرين فرحتهم بالتأهل لكأس العالم علاوة مزياني

وانضم الأطفال كما الرجال إلى الاحتفالات الحاشدة، وأخذت النساء قسطهن من الفرحة وسط إطلاق الزغاريد التي ملأت الشوارع بهجة. وكانت الحاجة الغالية أيضا تزغرد وتشارك شباب المملكة في احتفالهم الكبير. فما إن اقتربنا منها حتى تقدمت لتقول بصوت مرتفع: "شباب المغرب جميل، مبروك على المغرب".

 لحظات لا تنسى بالنسبة للجمهور المغربي
لحظات لا تنسى بالنسبة للجمهور المغربي علاوة مزياني

وعندما سألناها عن المباراة، ردت قائلة: "لقد تابعتها من البداية لغاية النهاية، وأنا في أشد التوتر. الله ينصر لاعبي المنتخب المغربي".

وفي ساحة الأمم، بوسط المدينة الشمالية والتي يكشف ساحلها عن الأراضي الإسبانية، التقت الحشود التي جاءت من مختلف الجهات لتشل حركة المرور والسير لعدة دقائق. وثمة كان أحمد، وهو من مدينة وجدة، يأخذ صورا تذكارية برفقة أصدقائه وكأنه يريد أن يخلد الموقف في ذاكرته.

أحمد من مدينة وجدة، محتفلا بالتأهل إلى المونديال
أحمد من مدينة وجدة، محتفلا بالتأهل إلى المونديال علاوة مزياني

وقال أحمد إن "المباراة كانت جميلة ومثيرة بالنسبة إلى الجمهور المغربي." وتابع: "لم نذق طعم كأس العالم منذ عشرين عاما، لذلك فنحن اليوم جد فرحين بالتأهل. وفرحتنا لا يمكن أن يتصورها أحد، ولا أدري إن كنت في عالم الخيال أم في عالم الحقيقة. لدي شعور بأن هذه اللحظات لا تنسى أبدا. وأشكر اللاعبين كما المدرب على تألقهم وتضحيتهم".

وتوزعت الجماهير المغربية على مختلف الشوارع الرئيسية، من بينها نهج محمد السادس، للتلاحم والتآخي وتوثيق تأهل "أسود الأطلس" إلى كأس العالم للمرة الخامسة في تاريخهم بعد سنوات 1970 و1986 و1994 و1998.

البهجة والسرور في شارع محمد الخامس بطنجة
البهجة والسرور في شارع محمد الخامس بطنجة علاوة مزياني

وتقدم شخص في الأربعين من العمر، وهو يدعى "عز العرب"، وأصر على الحديث إلينا، فقال: "بعد إنجاز الوداد البيضاوي، جاء فوز المنتخب الوطني على ساحل العاج وتأهله لكأس العالم ليؤكد صحوة كرة القدم المغربية. وأثبت الناخب الوطني هيرفي رونار أنه يعرف أسرار كرة القدم الأفريقية وعرف كيف يتخطى العقبات ويفرض وجود الفريق على أعلى مستوى. أما اللاعبون، فقد أدوا دورهم بشكل كامل".

اللون الأحمر طغى على الاحتفالات بتأهل المغرب لروسيا 2018
اللون الأحمر طغى على الاحتفالات بتأهل المغرب لروسيا 2018 علاوة مزياني

المنتخب المغربي كتب صفحة جميلة جديدة في تاريخه، والحلم سيستمر في صيف 2018 بروسيا ضمن أفضل المنتخبات العالمية.

علاوة مزياني

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن