تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في صحف الخليج

الكويت.. نفاد أدوية الأطفال المصابين بالسرطان!

تتناول صحف الخليج في أبرز عناوينها، الإهمال يدق باب أطفال مرضى السرطان في الكويت بعد نفاد الدواء. وزراء ورؤساء في السعودية لا يتجاوبون مع طلب الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد للتحقيق. افتتاح معرض دبي للطيران 2017 واتفاقية لشراء أربعين طائرة بـ 15 مليار دولار. تخصيص 100 مليون ريال في الموازنة السنوية للمستفيدين من دعم أسعار الوقود في سلطنة عمان. قطر دولة حاضنة للوافدين. وختاما مع الكاريكاتير "الغرب والإرهاب معا لضرب المنطقة العربية".

إعلان

البداية من الكويت، وإهمال وزارة الصحة الكويتية المستمر، وآخره نفاد دواء سرطان الاطفال، بحسب ما ورد غلى غلافه صحيفة "الراي".

وتقول الصحيفة إن باب الاهمال طرق باب الأطفال مرضى السرطان، ووصل مداه بنفاد أحد أهم الأدوية من المستودعات الطبية.

وكشفت الصحيفة إن إدارةَ المستودعات الطبية أبلغت قسم الصيدلة والمستشفى قبل أيام بأنه «لن يتم توفير الدواء قبل الربعِ الأول من العام المقبل، وذلك لتوقف التوريد من الشركةِ المصنعة.

وفي هذا السياق،  حذرت مصادر صحية من مخاطر عدم تأمين الدواء،  فيما طالبت بمحاسبة المسؤولين عن هذا الإهمال، وفق الصحيفة.

محطتنا التالية في السعودية، حيث مكافحة الفساد مستمرة على قدم وساق.

صحيفة "الحياة" تناولت على غلافها مطالبةَ مجلس الشورى ديوان المراقبة العامة بالكشف عن الجهاتِ والأجهزة الحكومية المخالفة والتي تمارس الفساد ولا تتعاون مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد "نزاهة".

وأضافت الصحيفة أن لجنةَ حقوق الانسان بحاجة إلى معلوماتٍ عن الجهات التي لا تتعاون مع الديوان،  وذلك لكشف الديـوان عن تأخر وتراخ في تطبيق الأنظمة المجرمة للفسـاد مـن الأجهـزةِ الحكومية، وغياب تطبيق مبدأ المساءلة والمحاسـبة، الأمر الذي أدى إلى زيادةِ ممارساتِ الفساد إضافة إلى عدمِ تجاوبِ الوزراء ورؤساء بعض الجهات المستقلة مع طلبِ الهيئة التحقيق.

إلى دولة الامارات التي شهدت امس افتتاحَ معرض دبي للطيران 2017، حيث تم إبرام صفقاتٍ بقيمةِ سبعينَ مليار درهم.

وبحسبصحيفة "الإمارات اليوم" فقد شهد المعرض كذلك توقيعَ اتفاقيةٍ لشراءِ أربعينَ طائرة "بوينغ 787 دريملاينر".

هذه الاتفاقية هي لمصلحة "شركة طيران الامارات" بـقـيـمـةٍ تـُجـاوز 15 مليار دولار اي نحو خمسة وخمسين فاصل أربعة مليار درهم.

وحول موعد تسلم الطائرات،  صرَّح سـمـو الـشـيـخ أحـمـد بـن سعيد آل مـكـتـوم انه مــن المقرر أن تـبـدأ طيران الإمارات تسلم الطـلـبـيـة الجديدة اعتباراً من عام 2022.

نتابع جولتنا مع صحيفة "الوطن العمانية" التي تناولت على غلافها قرارَ مجلسِ الوزراء بتكليف بداية هذا العام لجنة مختصة لاستكمال الآليات والإجراءات التنفيذية لدعمِ الفئات المستحقة من المواطنين نتيجةً لتحرير أسعار الوقود والتخفيف من آثارها.
ولفتت الصحيفة إلى انه في ضوء ما تقدَّمت به اللجنةُ المكلفة فقد تم التوصل إلى تخصيصِ بندٍ في الموازنة العامة السنوية للدولةِ يُقدَّر بمبلغ 100 مليون ريال عماني للمستفيدين من الدعم، على أن تقوم اللجنةُ المعنية بالإعلان عن تفاصيل الإجراءات والآليات التي سيتم اتخاذها لاستحقاق الدعم المقرر، وذلك اعتباراً من شهر يناير 2018.

قطر دولة حاضنة للوافدين،  هذا ما أكده خالد خليفة، ممثل مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بمنطقة الخليج.

وفي حديث خاص لصحيفة "العرب" القطرية قال خليفة إن الفترة الراهنة تشهد العديدَ من الصراعاتِ بمختلفِ الدول العربية والأجنبية، مما يدفعُ الكثير من مواطني تلك الدول للانتقالِ إلى دول أكثر أمناً واستقراراً، وعلى رأسِها قطر ودول الخليج بشكلٍ عام، لافتاً إلى أن دولة قطر توفِّر للوافدين إليها العديدَ من المميزات والخدمات الأساسية، مثل الاستقرار والعمل وحرية الحركة والإقامة، وغيرها من المميزات، بحسب خليفة.
نختم جولتنا مع كاريكاتير لياسين الخليل من صحيفة "الوطن العمانية" شبه فيه ما يحصل في المنطقة كلعبة البولينغ، حيث يحاول الغرب والارهاب ضرب المنطقة العربية .

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن