تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

العاصمة التوغولية لومي.. من مكب للنفايات إلى نموذج اقتصادي فريد!

بعد أن كانت مكباً للقمامة، شهدت العاصمة التوغولية لومي تغيراً منذ عام 2013. لم ينعكس هذا التغير على جمالية المدينة فحسب، بل وفر فرص عمل كثيرة، إضافة الى الأرباح التي بدأت تدرها شركة تدوير القمامة التي أنشاها رجل أعمال توغولي، وهو صاحب الفكرة المبتكرة أن النفايات ستصبح مصدر التنمية القادم للقارة السمراء.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن