تخطي إلى المحتوى الرئيسي

سوريا: 26 قتيلا على الأقل في تفجير استهدف تجمعا للنازحين في دير الزور

لاجئة سورية تحمل صناديق مساعدات في مخيم للاجئين الهاربين من البوكمال ودير الزور والميادين في 14 أكتوبر في بلدة العريشة في محافظة الحسكة السورية
لاجئة سورية تحمل صناديق مساعدات في مخيم للاجئين الهاربين من البوكمال ودير الزور والميادين في 14 أكتوبر في بلدة العريشة في محافظة الحسكة السورية أ ف ب / أرشيف

لقي 26 شخصا على الأقل مصرعهم، بينهم 12 طفلا، في تفجير سيارة مفخخة استهدف تجمعا للنازحين بمحافظة دير الزور بشرق سوريا الجمعة. وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الضحايا كانوا في طريقهم إلى محافظة الحسكة المجاورة في شمال شرق سوريا حيث أقيمت مخيمات لإيواء النازحين من دير الزور.

إعلان

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 26 شخصا على الأقل، بينهم 12 طفلا، قتلوا الجمعة في انفجار سيارة مفخخة استهدف تجمعا للنازحين في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن عشرات الأشخاص أصيبوا بجروح وإن عدد القتلى يمكن أن يرتفع بسبب الإصابات الخطيرة.

واستهدف الهجوم النازحين عند نقطة تفتيش تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، بحسب المرصد.

وأضاف أن النازحين كانوا في طريقهم إلى محافظة الحسكة المجاورة في شمال شرق سوريا حيث أقيمت مخيمات لإيوائهم في مناطق الأكراد.

بدورها، أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن وقوع "اعتداء بسيارة مفخخة" ارتكبه تنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف ضد "تجمع لعائلات نازحة" في دير الزور. وذكرت أن الاعتداء أوقع 20 قتيلا و30 جريحا.

وتشهد محافظة دير الزور هجومين منفصلين لاستعادة الأراضي الأخيرة الخاضعة لسيطرة الجهاديين.

فمن ناحية، يدعم الطيران الروسي قوات النظام في حين تدعم واشنطن المقاتلين الأكراد والعرب في قوات سوريا الديمقراطية.

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.