تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

وجها لوجه

الجزائر- فرنسا: الأزمة الصامتة؟

للمزيد

النقاش

إيران - هجوم الأهواز: استفزاز أم ابتزاز؟

للمزيد

حوار

ناطقة باسم الخارجية الأميركية: لا نسعى لتغيير النظام الإيراني بل لتغيير تصرفاته

للمزيد

وقفة مع الحدث

ماذا يمكن أن يتغير في سوريا بعد وصول منظومة "اس-300"؟

للمزيد

تكنو

الإنترنت سينفصل إلى جزأين بحلول 2028..والصين ستكون السبب!

للمزيد

ضيف ومسيرة

فضيلة الكادي: خبيرة "الطرز" المغربي

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

ألمانيا تتخبط في الأزمات بعد عام على إعادة انتخاب ميركل

للمزيد

مراقبون

عندما تنظف السواحل التونسية مشيا على الأقدام

للمزيد

مراقبون

أطفال من جنوب السودان طردتهم إسرائيل واستقبلتهم أوغندا

للمزيد

الشرق الأوسط

العراق: المحكمة الاتحادية العليا تلغي استفتاء استقلال إقليم كردستان

© أ ف ب/ أرشيف | إقليم كردستان العراق

نص فرانس 24

آخر تحديث : 20/11/2017

قضت المحكمة الاتحادية العليا في العراق بعدم دستورية الاستفتاء الذي نظمه إقليم كردستان في أيلول/سبتمبر الماضي من أجل الاستقلال. وأمرت المحكمة بإلغاء الآثار المترتبة عنه.

أعلنت المحكمة الاتحادية العليا في العراق الاثنين عن حكم قضائي بـ"عدم دستورية "الاستفتاء الذي أجراه إقليم كردستان العراق على استقلاله في الخامس والعشرين من أيلول/سبتمبر الماضي وأثار غضب بغداد والدول الإقليمية.

وقضت المحكمة الاتحادية، وهي أعلى سلطة قضائية في العراق، في بيان "بعدم دستورية الاستفتاء(...)  وإلغاء الآثار والنتائج كافة المترتبة عنه".

وتضع حكومة بغداد إلغاء هذا الاستفتاء شرطا أساسيا للدخول في أي حوار، فيما ترفض أربيل التراجع عن الفوز الكاسح لمعسكر الذي صوتوا "نعم" لصالح استقلال الإقليم.

وفي الأسبوع الماضي، أصدرت الحكومة الكردستانية بيانا أعلنت فيه أنها "تحترم تفسير المحكمة الاتحادية العليا للمادة الأولى من الدستور" والذي يؤكد "على وحدة الأراضي العراقية"، معتبرة ذلك "أساسا للبدء بحوار وطني شامل".

ويسعى الإقليم حاليا إلى المناورة تجاه بغداد، حيث يدرس البرلمان الاتحادي حاليا الميزانية الفدرالية للعام المقبل، بما في ذلك الحصة التي سيتم تخصيصها للإقليم المتمتع بالحكم الذاتي.

ومنذ تنظيم رئيس الإقليم مسعود بارزاني للاستفتاء في 25أيلول/سبتمبر، تتواصل الأزمة بين أربيل وبغداد.

وفي بداية تشرين الثاني/نوفمبر، أعلن بارزاني تنحيه من منصبه بعدما خسر غالبية المناطق المتنازع عليها مع بغداد، وخصوصا تلك الغنية بالنفط التي كانت ستؤمن له مصدر تمويل لدولة كردستانية محتملة.

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 20/11/2017

  • العراق

    القوات العراقية تبدأ هجومها على آخر جيب للجهاديين في الصحراء الغربية للبلاد

    للمزيد

  • العراق

    العراق - عشائر الأنبار: "المسامحة مستحيلة وسنحاسب بلا رحمة" كل من التحق بالجهاديين

    للمزيد

  • العراق

    القوات العراقية تعلن استعادة راوة آخر معاقل تنظيم "الدولة الإسلامية" في البلاد

    للمزيد

تعليق