تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ايطاليا: حارس بينيفنتو يمنحه نقطة أولى تاريخية في بداية غاتوزو مع ميلان

إعلان

روما (أ ف ب) - سجل الحارس البرتو برينيولي هدفا قاتلا على طريقة المهاجمين الكبار، منح بينيفنتو الصاعد نقطة أولى تاريخية في الدوري الايطالي لكرة القدم، وأفسد بداية المدرب جينارو غاتوزو مع ضيفه ميلان المأزوم (2-2)، الاحد في المرحلة الخامسة عشرة.

وفي محاولة يائسة أخيرة أمام المرمى من ضربة ركنية، ارتقى الحارس المعار من يوفنتوس، وزرع الكرة برأسه في الزاوية البعيدة لمرمى الحارس الدولي جانلويجي دوناروما (90+5).

وحصد بينيفنتو، الواقع على بعد 50 كلم شمال-شرق مدينة نابولي الجنوبية، نقطته الاولى في الدوري بعد 14 خسارة متتالية.

وقال برينيولي "قال لي أحدهم من مقعد البدلاء أن اتقدم، لم يكن هناك شيء لاخسره، قفزت وأغمضت عيني".

وأضاف الحارس المتأثر "الشعور قوي ولا يوصف. أهدي هذا الهدف الى جميع الاشخاص الذين يعيشون حلما تمنوا ان يكونوا أفضل من ذلك".

وأردف "تعرضنا لخسارات كثيرة لم نستحقها في النهاية، حتى ضد يوفنتوس، لمرة واحدة خلال ثلاثة اشهر من التضحية من قبل الجميع، من الجميل أن تحتفل".

على ملعب تشيرو فيغوريتو، افتتح جاكومو بونافنتورا التسجيل لميلان (38)، قبل ان يعادل الروماني جورج بوشكاش (50) مطلع الشوط الثاني.

واستعاد المهاجم الكرواتي نيكولا كالينيتش التقدم لميلان (57)، الذي طرد له قلب دفاعه اليسيو رومانيولي لنيله انذارا ثانيا (75).

وفيما كان بينيفنتو يتجه لخسارته الخامسة عشرة تواليا، سجل برينيولي هدف التعادل (90+5).

وكان غاتوزو، لاعب وسط ميلان السابق، استلم منصبه بعد اقالة فينتشنزو مونتيلا مطلع الاسبوع، بعد تدهور نتائج الفريق الذي اشتراه مستثمرون صينيون من رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلوسكوني.

وبات ميلان، بطل أوروبا 7 مرات، على بعد 17 نقطة من نابولي المتصدر والذي سقط الجمعة في قمة المرحلة أمام يوفنتوس حامل اللقب في المواسم الستة الماضية.

وقال غاتوزو "يجب أن نحسن اداءنا وعقليتنا، لكن لا شيء لدي ضد اللاعبين. قدموا كل شيء برغم النقص العددي. تلقينا هدفا مؤذيا".

وستكون الفرصة متاحة لانتر بتسلق صدارة الترتيب بحال فوزه على ضيفه كييفو فيرونا في وقت لاحق.

كما يلعب بولونيا مع كالياري، وفيورنتينا مع ساسوولو وسمبدوريا مع لاتسيو.

وتختتم المرحلة الاثنين بمباراتي كروتوني مع اودينيزي، وفيرونا مع جنوى.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.