تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراسلون

باربادوا: لاجئو التغير المناخي

صورة ملتقطة من شاشة فرانس 24

تقف هذه الحلقة على حجم الدمار والخراب إثر إعصار إرما الذي ضرب جزر الكاريبي. فريق مراسلينا زار إحدى الجزر الأكثر تضررا وهي باربودا، الجزيرة الساحرة التي حولها الإعصار إلى مشهد مروع ومسح بنيتها التحتية بنسبة 95 بالمئة وإلى جزيرة أشباح خالية بالكامل من سكانها، فالسلطات ومع قدوم إعصار آخر قررت إخلاءها ونقل السكان إلى جزيرة أنتيغوا المجاورة التي تشكل مع باربودا دولة واحدة. منطقة الكاريبي بدأت تتحول إلى أكبر مختبر مفتوح في العالم للآثار الناجمة عن التغير المناخي، فبعض الجزر ومن بينها باربودا قد تتحول إلى أماكن غير آهلة بالسكان في غضون بضعة عقود.تقرير فرنسوا كاردونا وفايزة قارح

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن