تخطي إلى المحتوى الرئيسي
وجها لوجه

زيارة الرئيس الفرنسي إلى الجزائر.. هل تطوي زيارة ماكرون صفحة الماضي؟

فرانس24

تتوقف فقرة "وجها لوجه" عند تأكيد وزير المجاهدين الجزائري أن العلاقات بين فرنسا والجزائر لن تتطور ولن تكون طبيعية إلا بتقديم فرنسا لاعتذار، والاعتراف بالجرائم وتقديم التعويضات. يأتي ذلك في وقت ألمحت فيه مصادر فرنسية أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لن يتناول على الأرجح ماضي فرنسا الاستعماري، في أول زيارة له إلى الجزائر، رئيسا لفرنسا. مع الناشط السياسي والحقوقي صالح حجاب، ومع المحامي والحقوقي إسماعيل خلف الله.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.