تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مظاهرات في دول عربية وإسلامية للتنديد بالقرار الأمريكي حول القدس

احتجاجات في إندونيسيا منددة بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن القدس
احتجاجات في إندونيسيا منددة بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن القدس أ ف ب

عمت الجمعة احتجاجات منددة بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخير نقل سفارة بلاده في إسرائيل إلى القدس والاعتراف بالمدينة عاصمة للدولة العبرية، أنحاء العالم العربي والإسلامي. وخرج المتظاهرون في الأردن، مصر، إيران، ماليزيا، إندونيسيا، تركيا، أفغانستان، تونس، لبنان والعراق، للاحتجاج على الخطوة الأمريكية.

إعلان

خرج اليوم الجمعة، آلاف المحتجين في أكثر من دولة عربية وإسلامية للتنديد بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، واعترافه بها عاصمة لإسرائيل.

وتظاهر آلاف الأردنيين في عمان ومدن أخرى تنديدا بالخطوة الأمريكية مؤكدين أن "القدس عاصمة فلسطين". وشارك أكثر من 20 ألف شخص في مظاهرة انطلقت عقب صلاة الجمعة من أمام المسجد الحسيني الكبير وسط عمان وسط شعارات منددة بقرار ترامب.

وقال رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة الذي شارك في المظاهرة إلى جانب عدد من النواب "هذا قرار جائر وظالم من ترامب ويخالف الشرعية الدولية والقانون الدولي". وأضاف "القدس ليست سلعة أمريكية حتى يهديها إلى المتطرف بنيامين نتانياهو". وقال إن "الأردن سيعيد النظر في معاهدة السلام الموقعة مع إسرائيل عام 1994 وجميع المعاهدات لأننا أصحاب حق، القدس هي جوهرة السلام وقلب فلسطين".

ونفذ العشرات وقفة احتجاجية منددة بقرار ترامب عصر الجمعة قرب السفارة الأمريكية في منطقة عبدون في عمان الغربية وسط إجراءات أمنية مشددة.

وفي إيران، التي لم تعترف قط بإسرائيل والتي تدعم فصائل مسلحة مناوئة لها، أحرق متظاهرون صورا لترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وأخذوا يهتفون "الموت للشيطان". ووحد رفض الخطوة الأمريكية البراغماتيين في إيران، الذين يؤيدون مزيدا من الانفتاح على العالم الخارجي، مع المحافظين الذين يعارضونه.

وفي العاصمة المصرية القاهرة، حليفة الولايات المتحدة والتي تربطها معاهدة سلام مع إسرائيل، احتشد مئات المتظاهرين داخل الجامع الأزهر وفي ساحته ورددوا هتافات بينها "القدس عربية" و"يا ترامب يا جبان الشعب العربي في كل مكان".

احتجاجات في مصر تنديدا بالقرار الأمريكي حول القدس

ووصف خطيب صلاة الجمعة في الجامع الأزهر اعتزام الولايات المتحدة نقل سفارتها إلى القدس بأنه قرار إرهابي وأنها ستكون مستوطنة أمريكية تضاف إلى المستوطنات الإسرائيلية هناك.

وخرج الآلاف إلى الشوارع في ماليزيا وإندونيسيا أيضا اللتين تقطنهما غالبية مسلمة،وعززت السلطات في البلدين إجراءات الأمن حول سفارتي الولايات المتحدة. كما شهدت تركيا، أفغانستان، تونس، لبنان، والعراق أيضا احتجاجات على القرار الأمريكي.

ويشكل وضع القدس إحدى أكبر القضايا الشائكة لتسوية النزاع بين إسرائيل والفلسطينيين.

وتعتبر الدولة العبرية القدس بشطريها عاصمتها "الأبدية والموحدة"، في حين يطالب الفلسطينيون بجعل القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المنشودة.

 

فرانس24/ أ ف ب / رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.