تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ايطاليا: نابولي يفشل في استعادة الصدارة وروما يهدر نقطتين ثمينتين

إعلان

روما (أ ف ب) - فشل نابولي في استعادة الصدارة من انتر ميلان بسقوطه في فخ التعادل السلبي امام ضيفه فيورنتينا، واهدر روما نقطتين ثمينتين لصراعه على اللقب الغائب عن خزائنه منذ عام 2001، وذلك بسقوطه في فخ التعادل السلبي أيضا أمام مضيفه كييفو فيرونا الاحد في المرحلة السادسة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

في المباراة الاولى على ملعب "سان باولو" في نابولي، فوت الفريق الجنوبي فرصة لعبه على ارضه وامام جماهيره لاستعادة نغمة الفوز والصدارة التي انتزعها منه انتر ميلان عقب الخسارة على الملعب ذاته امام يوفنتوس حامل اللقب صفر-1 السبت الماضي في اول خسارة له هذا الموسم.

كما فشل نابولي في استغلال تعادل يوفنتوس وانتر ميلان سلبا السبت في افتتاح المرحلة، واكتفى بنقطة واحدة رفع بها رصيده الى 39 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف الانتر المتصدر وامام يوفنتوس الثالث.

يذكر انها المرة الاولى التي تتعادل فيها فرق يوفنتوس ونابولي وانتر ميلان وروما سلبا في مرحلة واحدة في الدوري الايطالي منذ المرحلة السابعة عشرة من موسم 1965-1966.

وسدد نابولي مرة واحدة في الشوط الاول في أضعف احصائية له في الشوط الاول في مختلف المسابقات هذا الموسم.

كما هي المرة الاولى التي يفشل فيها نابولي في التسجيل في مباراتين متتاليتين في الدوري منذ ايلول/سبتمبر 2014.

وأنقذ حارس مرمى فيورنتينا ماركو سبورتييلو مرمى فريقه من هدف محقق بتصديه لتسديدة قوية للدولي البولندي بيوتر زييلينسكي في الدقيقة 54.

وكان نابولي الساعي الى لقبه الاول في الدوري منذ عام 1990، يمني النفس بالعودة الى سكة الانتصارات بعد خسارتين متتاليتين امام ضيفه يوفنتوس ومضيفه فيينورد روتردام الهولندي في الجولة الاخيرة من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا والتي انهاها في المركز الثالث حيث سيكمل المشوار القاري في مسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ"، وتجري القرعة غدا الاثنين.

وانفرد فيورنتينا بالمركز السابع مؤقتا برصيد 22 نقطة بفارق نقطة واحدة امام شريكه السابق ميلان الذي يستضيف بولونيا لاحقا.

-وروما ايضا-

وفي الثانية، لم تكن حال روما افضل من نابولي ولم يستغل فريق المدرب اوزيبيو دي فرانشيسكو انتهاء مواجهة انتر ميلان ومضيفه يوفنتوس حامل اللقب بالتعادل السلبي السبت، من أجل الدخول بقوة على خط الصراع، فبقي متخلفا عن انتر المتصدر بفارق 5 نقاط.

وقد يصبح الجار اللدود لاتسيو على المسافة ذاتها من "جالوروسي" في حال تغلبه على ضيفه تورينو الإثنين في ختام المرحلة، كونه يحتل المركز الخامس برصيد 32 نقطة وبفارق ثلاث نقاط عن رجال دي فرانشيسكو الذين سيطروا تماما على مباراة الأحد حيث سددوا على المرمى في 24 مناسبة، لكن الحارس المخضرم ستيفانو سورنتينو حرمهم من الوصول الى الشباك.

ويملك كل من روما ولاتسيو مباراة مؤجلة الاول ضد مضيفه سمبدوريا من المرحلة الثانية سيخوضها الاربعاء المقبل، والثاني ضد ضيفه اودينيزي ستقام في 24 كانون الثاني/يناير المقبل.

وتابع اودينيزي صحوته وحقق فوزه الثاني على التوالي عندما تغلب على ضيفه بينيفينتو صاحب المركز الاخير بهدفين نظيفين للدولي التشيكي انطونين باراك (5) وكيفن لازانيا (41).

وصعد اودينيزي الى المركز الثالث عشر برصيد 18 نقطة مع مباراة مؤجلة، مقابل نقطة واحدة لبينيفينتو الصاعد حديثا الى دوري الاضواء وكانت انتزعها من ميلان في المرحلة الماضية.

وفرط هيلاس فيرونا في فوز في المتناول على حساب مضيفه سبال الوافد حديثا الى دوري الاضواء وخرج متعادلا 2-2.

وتقدم هيلاس فيرونا بهدفين نظيفين سجلهما المهاجم اليسيو تشيرتشي (55 من ركلة جزاء) والمدافع الاوروغوياني خوسيه مارتن كاسيريس (69)، لكن سبال سجل هدفين متأخرين في دقيقتين عبر البرتو بالوسكي (86) وميركو انتينوتشي (88 من ركلة جزاء).

ورفع سبال رصيده الى 11 نقطة في المركز السابع عشر مقابل 10 نقاط لهيلاس فيرونا التاسع عشر قبل الاخير.

ويلعب لاحقا ساسوولو مع كروتوني.

وتختتم المرحلة غدا الاثنين بلقاء جنوى مع اتالانتا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.