تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الاميركي للمحترفين: بوسطن يستعيد توازنه

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب) - استعاد بوسطن سلتيكس توازنه بفوزه على مضيفه ديترويت بيستونز 91-80 الاحد في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

ودخل بوسطن الى اللقاء وهو عازم على تعويض خسارة الجمعة امام سان انتونيو سبيرز والثأر من ديترويت الذي تغلب على الفريق الأخضر الأسطوري الشهر الماضي.

وخلافا لمباراة الشهر الماضي، نجح بوسطن في الحد من خطورة اندري دروموند وريدجي جاكسون اللذين سجلا 26 و20 نقطة على التوالي في اللقاء السابق بينهما، لكنهما واجها صعوبة في مباراة الأحد بفضل الدفاع المحكم الذي فرضه عليهما الضيوف، فانتظر الأول حتى الدقائق الأخيرة ليسجل سلته الأولى واكتفى بست نقاط، فيما سجل الثاني نقطتين فقط.

وبعد أن دخلت سلته 118 نقطة في المواجهة السابقة، أجبر بوسطن مضيفه على خوض اسوأ مباراة هجومية له هذا الموسم والاكتفاء بـ80 نقطة، بينها 19 لتوبياس هاريس الذي حقق ايضا 8 متابعات، و15 لايريك موريلاند.

وفي المقابل، تجاوز 5 من لاعبي بوسطن حاجز العشر نقاط وكان أفضلهم آل هورفورد الذي سجل 18 نقطة مع 9 متابعات و6 تمريرات حاسمة، وأضاف كايري ايرفينغ 16 نقطة، وكل من جايلن براون وماركوس سمارت 12 نقطة.

وعزز بوسطن صدارته للمنطقة الشرقية بـ23 فوزا مقابل 5 هزائم، فيما مني ديترويت بهزيمته الـ12 في 26 مباراة.

- 47 نقطة لاولاديبو -

وفي انديانابوليس، تعملق فيكتور اولاديبو ودك سلة دنفر ناغتس بـ47 نقطة، ليقود فريقه انديانا بيسرز للفوز على ضيفه 126-116 بعد التمديد.

وبدا انديانا في طريقه للسقوط بين جماهيره وتلقي هزيمته الثانية عشرة هذا الموسم، بعدما كان متخلفا 106-114 قبل 2,54 دقيقة على نهاية الربع الرابع.

لكنه انتفض بتسجيله 8 نقاط متتالية، وأدرك التعادل قبل 5 ثوان على النهاية بسلة من ثاديوس يونغ ثم سجل النقاط التسع الأولى في الشوط الإضافي، ما مهد الطريق أمامه نحو فوزه الرابع على التوالي (جميعها في ملعبه).

ولعب اولاديبو دورا اساسيا في الفوز السادس عشر لفريقه، ليس بتقديمه أفضل مباراة في مسيرته من حيث النقاط وحسب، بل لأنه كان خلف السلة التي أدرك بها يونغ التعادل في الثواني القاتلة من الربع الرابع عندما اخترق وأجبر لاعبي دنفر على ترك المساحات تحت السلة، ما سمح لزميله بمتابعة محاولته وادراك التعادل.

وبرز في صفوف انديانا الى جانب اولاديبو الذي ساهم ايضا بـ7 متابعات و6 تمريرات حاسمة، كل من مايلز تورنر (24 نقطة مع 8 متابعات) ويونغ (18 نقطة مع 6 متابعات) والليتواني دومانتاس سابونيس (14 نقطة).

اما من ناحية دنفر الذي مني بهزيمته الثانية عشرة في 26 مباراة، فكان تراي لايلز الأفضل (25 نقطة)، كما برز ويل بارتون وغاري هاريس الأفضل (21 نقطة لكل منهما مع 6 متابعات و9 تمريرات حاسمة للاول).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.