تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وصول 162 لاجئا من ليبيا إلى إيطاليا عبر أول ممر جوي إنساني بين البلدين

أ ف ب / أرشيف

نقلت طائرة عسكرية إيطالية الجمعة، 162 لاجئا من مخيمات في ليبيا إلى روما، في سابقة هي الأولى من نوعها. ورحب وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي باستقبال اللاجئين، قائلا: "إنه يوم تاريخي، إنها المرة الأولى التي يفتح فيها ممر إنساني من ليبيا إلى أوروبا"، مؤكدا عزم بلاده على مواصلة العمل مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في هذا الشأن.

إعلان

وصلت مجموعة من 162 لاجئا يعيشون ظروفا صعبة، وكانوا مقيمين في مخيمات في ليبيا إلى روما على متن طائرة عسكرية إيطالية، في سابقة في هذا البلد، بحسب ما أعلنت الأمم المتحدة والحكومة الإيطالية.

وقال وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي لدى استقبالهم في المطار العسكري في روما "إنه يوم تاريخي (..) إنها المرة الأولى التي يفتح فيها ممر إنساني من ليبيا إلى أوروبا".

وأضاف "إنها مجرد بداية، سنواصل العمل مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين".

ورحب الموفد الخاص لمفوضية الأمم المتحدة فنسان كوشتيل بهذه الخطوة قائلا "للمرة الأولى يمكننا أن نجلي لاجئين ظروفهم صعبة جدا وأن نرسلهم فورا إلى إيطاليا".

وقال كوتشيل "تحدث عدد كبير من هؤلاء الأشخاص عن معاناة كبيرة، وكانوا مسجونين لدى مهربين في ظروف لا إنسانية"، وقد وضعت خمس نساء حملهن أثناء اعتقالهن.

وفرهؤلاء اللاجئين من أريتريا وإثيوبيا والصومال واليمن، وبينهم عائلات وأمهات وعازبات، وقاصرون من دون مرافقين راشدين، وأشخاص معوقون، وهم جميعا بحاجة ملحة لمساعدة طبية ودعم نفسي.

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن