تخطي إلى المحتوى الرئيسي
محاور

محاور مع نبيل ملين: ما مصير المؤسسة الدينية في السعودية؟

فرانس24

في هذه الحلقة من محاور يرى الباحث في "المركز الوطني الفرنسي للأبحاث العلمية" محمد نبيل ملين أن مسألة التوريث من أهم نقاط الضعف في النظام السعودي، موضحا أن ما يجري هو الانتقال من نظام التوريث الأفقي نحو توريث عمودي. ويذكر أن "التوازنات داخل السعودية وداخل الأسرة مازالت هشة". وفيما يتعلق بمصير المؤسسة الدينية ودورها في السعودية، على ضوء التغيرات التي تشهدها المملكة مثل السماح للمرأة بقيادة السيارة وافتتاح دور سينما، يشدد الباحث ملين على أن "المؤسسة الدينية من ركائز شرعنة الحكم وتتأقلم دائماً مع التغيرات". ويقول إن ولي العهد محمد بن سلمان لم يحدث "قطيعة حقيقية"، وإن ما يقوم به حلقة في مسلسل طويل.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.