تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة انكلترا: بيرنلي يزيد محن مانشستر يونايتد ويسدي خدمة لغريمه سيتي

إعلان

لندن (أ ف ب) - زاد بيرنلي محن مضيفه مانشستر يونايتد عندما ارغمه على التعادل 2-2 الثلاثاء في افتتاح المرحلة العشرين من الدوري الانكليزي لكرة القدم، وأسدى خدمة لغريمه التقليدي مانشستر سيتي الذي بات يملك فرصة الابتعاد 15 نقطة في الصدارة عندما يحل ضيفا على نيوكاسل الاربعاء.

وكان بيرنلي في طريقه الى تحقيق فوزه الخامس خارج القواعد هذا الموسم عندما تقدم بهدفين نظيفين في الشوط الاول، قبل ان ينجح جيسي لينغارد، بديل العملاق السويدي زلاتان ابراهيموفيتش مطلع الشوط الثاني، في تسجيل ثنائية بينها هدف التعادل في الوقت بدل الضائع.

وهو التعادل الثاني على التوالي لمانشستر يونايتد بعد الاول امام مضيفه ليستر سيتي في المرحلة السابقة، فاكتفى بنقطة واحدة رفع بها رصيده الى 43 نقطة مقلصا الفارق مؤقتا الى 12 نقطة بينه وبين جاره مانشستر سيتي الذي يغرد خارج السرب هذا الموسم والذي يرصد فوزه الثامن عشر على التوالي والتاسع عشر هذا الموسم عندما يلاقي نيوكاسل الخامس عشر غدا.

في المقابل، تابع بيرنلي الذي صارع من أجل البقاء في الموسم الماضي، نتائجه الرائعة هذا الموسم، وأضاف مانشستر يونايتد الى قائمة ضحاياه الكبار في عقر دارهم هذا الموسم بعدما فاز على تشلسي 3-2 وايفرتون 1-صفر وساوثمبتون بالنتيجة ذاتها وارغم ليفربول وتوتنهام على التعادل بنتيجة واحدة 1-1 في الذهاب.

وعزز بيرنلي الذي دخل المباراة عقب خسارته المذلة امام ضيفه توتنهام ايابا في المرحلة السابقة، موقعه في المركز السابع برصيد 33 نقطة.

وفاجأ بيرنلي مضيفه بهدف مبكر عندما حصل على ركلة حرة جانبية انبرى لها الايسلندي يوهان غودموندسون امام المرمى فارتطمت بالمهاجم البلجيكي روميلو لوكاكو وتهيأت امام المهاجم النمسوي أشلي بارنز الذي سددها بيمناه داخل المرمى (3).

وكاد الكندي سكوت أرفيلد يضيف الهدف الثاني بتسديدة ساقطة من داخل المنطقة لكن الكرة ارتطمت بالعارضة وخرجت عن الملعب (12).

وتصدى الحارس نيك بوب لتسديدة قوية بعيدة للوك شو قبل ان يشتتها الدفاع (16)، ثم تابع بوب تألقه بابعاده رأسية للدولي الفرنسي بول بوغبا من امام المرمى وحولها الى ركنية لم تثمر (20).

وعزز البلجيكي ستيفن ديفور الهدف الثاني من ركلة حرة مباشرة من خارج المنطقة (26 مترا) سددها بيمناه واسكنها الزاوية اليمنى البعيدة لحارس المرمى الدولي الاسباني دافيد دي خيا (36).

وانقذ غودموندسون مرمى فريقه من هدف محقق بعدما ابعد كرتين لماركوس راشفورد والاسباني خوان ماتا من باب المرمى (38).

وكاد بوغبا يقلص الفارق من تسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة بجوار القائم الايسر (43).

ودفع مدرب مانشستر يونايتد البرتغالي جوزيه مورينيو بلينغارد والارميني هينريخ مخيتاريان مطلع الشوط الثاني مكان المدافع الارجنتيني ماركوس روخو والسويدي زلاتان ابراهيموفيتش.

وتابع بوب تألقه بابعاده كرة من مسافة قريبة للينغارد ارتطمت بالعارضة وشتتها الدفاع (51).

ونجح لينغارد في تقليص الفارق عندما تلقى تمريرة عرضية زاحفة من اشلي يونغ فتابعها بالكعب خلفية على يمين بوب (53).

وتابع يونايتد ضغطه امام تكتل دفاعي رائع من بيرنلي حتى نجح لينغارد في ادراك التعادل في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع من تسديدة بيمناه من داخل المنطقة.

-فوز بنكهة اسبانية-

واستغل تشلسي حامل اللقب تعثر مانشستر يونايتد وقلص الفارق بينهما الى نقطة واحدة بفوزه على ضيفه برايتون الوافد حديثا الى دوري الاضواء بثنائية نظيفة بنكهة اسبانية.

وكلل المهاجم الدولي الاسباني الفارو موراتا عودته الى صفوف فريقه بعد غيابه عن المباراة الاخيرة امام ايفرتون بسبب الايقاف، بافتتاح التسجيل اثر تمريرة عرضية من مواطنه سيزار ازبيليكويتا (46).

وعزز الاسباني الاخر ماركوس الونسو تقدم الفريق اللندني بهدف ثان بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر ركلة ركنية انبرى لها مواطنه فرانسيسك فابريغاس (60).

وقاد المهاجم الدولي هاري كاين فريقه توتنهام الى فوز كبير على ضيفه ساوثمبتون 5-2 بتسجيله هاتريك هو الثاني على التوالي له والسادس هذا العام وبات اول لاعب يحقق 6 ثلاثيات في عام واحد في تاريخ الدوري الانكليزي، كما انه اصبح افضل هداف في العالم في العام 2017.

وسجل كاين ثلاثيته في الدقائق 22 و39 و67 رافعا رصيده الشخصي من الأهداف في سنة 2017 الى 56 هدفا في مختلف المسابقات، منها 49 لتوتنهام و7 مع منتخب بلاده.

كما انفرد كاين بصدارة ترتيب الهدافين هذا الموسم، اذ بات في رصيده 18 هدفا حاليا، مقابل 15 للاعب ليفربول المصري محمد صلاح.

وأضاف ديلي ألي (49) والكوري الجنوبي هيونغ مين سون (51) الهدفين الاخرين، فيما سجل المغربي سفيان بوفال (64) والصربي دوسان تاديتش (82) هدفي ساوثمبتون.

وصعد توتنهام الى المركز الرابع مؤقتا برصيد 37 نقطة بفارق نقطتين امام ليفربول الذي يلعب لاحقا مع ضيفه سوانسي سيتي، و3 نقاط امام جاره اللندني ارسنال الذي يلعب مع جاره كريستال بالاس بعد غد الخميس في ختام المرحلة.

وقلب واتفورد الطاولة على ضيفه ليستر سيتي حامل لقب الموسم قبل الماضي وتغلب عليه 2-1.

ومنح الدولي الجزائري رياض محرز التقدم لليستر سيتي برأسية من مسافة قريبة (37)، وادرك المالي مولا واغيه التعادل بيمناه من مسافة قريبة (45)، وحارس مرمى الضيوف الدولي الدنماركي غاسبر شمايكل هدف الفوز لاصحاب الارض خطأ في مرمى فريقه (65).

وأنقذ المهاجم الدولي المصري رمضان صبحي فريقه ستوك سيتي من الخسارة امام مضيفه هادرسفيلد بتسجيله هدف التعادل في الدقيقة 60، بعدما تقدم اصحاب الارض بهدف مبكر سجله طوم اينس (10).

وتعادل وست بروميتش البيون مع ايفرتون سلبا، وبورنموث مع ضيفه وست هام بثلاثة اهداف لدان كوسلينغ (29) والهولندي نايثن أكيه (57) وكاليوم ويلسون (90+1) مقابل ثلاثة اهداف للويلزي جيمس كولينز (7) والنمسوي ماركو ارناوتوفيتش (81 و89).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.