تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المنتدى اللبناني في باريس يمنح الفلسطينية عهد التميمي جائزته السنوية للإبداع العربي

 عهد التميمي (الثانية من اليمين) خلال مثولها أمام المحكمة العسكرية في سجن عوفر في بلدة بيتونيا في الضفة الغربية المحتلة في 25 كانون الأول/ديسمبر 2017
عهد التميمي (الثانية من اليمين) خلال مثولها أمام المحكمة العسكرية في سجن عوفر في بلدة بيتونيا في الضفة الغربية المحتلة في 25 كانون الأول/ديسمبر 2017 أ ف ب

منح المنتدى الثقافي اللبناني في باريس الفلسطينية عهد التميمي (16 عاما) جائزته السنوية للإبداع العربي، مطلقا على جائزة العام الحالي "الحرية والسلام". وقال رئيس المنتدى نبيل أبو شقرا رئيس المنتدى إن اختيار عهد جاء "تحية لمستقبل الشعب الفلسطيني ونضال أجياله وأسراه". يذكر أن القوات الإسرائيلية اعتقلت عهد منذ حوالي أسبوع بعد انتشار فيديو يظهرها وهي تضرب جنديين إسرائيليين في قرية النبي صالح بالضفة الغربية.

إعلان

منح المنتدى الثقافي اللبناني في باريس جائزته السنوية للإبداع العربي للفلسطينية عهد التميمي ، البالغة من العمر 16 عاما، والتي تحاكم حاليا في إسرائيل بتهمة ضرب جنديين إسرائيليين، مطلقا على هذا التكريم للسنة الحالية اسم "جائزة الحرية والسلام".

وقال رئيس المنتدى نبيل أبو شقرا إن اختيار عهد التميمي "جاء في لحظة فلسطينية حاسمة، لأن عهد تمثل هذه اللحظة بامتياز".

تحية لمستقبل الشعب الفلسطيني ونضال أجياله وأسراه

وأضاف أبو شقرا أن هذا الخيار يأتي "تحية لمستقبل الشعب الفلسطيني ونضال أجياله وأسراه" كما يشكل "دعوة من أجل الإفراج عن المستقبل الذي تمثله عهد ومن أجل الحرية والسلام بين الشعوب".

ولا تزال عهد التميمي معتقلة حاليا في إسرائيل منذ حوالى أسبوع بحجة تشكيلها "خطرا على أمن الدولة"، وذلك بعد انتشار تسجيل مصور يظهرها مع ابنة عمها نور ناجي التميمي (21 عاما) وهما تضربان جنديين إسرائيليين في قرية النبي صالح في الضفة الغربية المحتلة.

وأشار مدير مركز أسرى فلسطين للدراسات الباحث الحقوقي أسامة شاهين الذي يتابع قضية عهد التميمي وبقية المعتقلات القاصرات في السجون الإسرائيلية إلى أن جائزة المنتدى الثقافي اللبناني "التي لم نكن نتوقعها تعطي دفعة معنوية كبيرة لفلسطين".

421 قاصرا فلسطينيا في السجون الإسرائيلية

ويوجد في السجون الإسرائيلية راهنا 421 قاصرا بينهم 11 فتاة بحسب مركز الدراسات.

ويقدم المنتدى الثقافي اللبناني منذ ما يزيد على العقدين جائزتين رمزيتين سنويا، واحدة للإبداع اللبناني وأخرى للإبداع العربي، كانت في السنوات الماضية من نصيب شخصيات لبنانية وعربية مرموقة في مجالات الأدب والفن والفكر.

وقد منح المنتدى قبل أيام جائزته للإبداع اللبناني لهذا العام للباحثة المدافعة عن حقوق المرأة فهمية شرف الدين.

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.