تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الاميركي للمحترفين: بوسطن يتفوق على هيوستن وسان انتونيو يتابع صحوته

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - تفوق بوسطن سلتيكس على ضيفه هيوستن روكتس وهزمه بفارق نقطة واحدة في الثواني الثلاث الاخيرة 99-98، في حين تابع سان انتونيو سبيرز صحوته على حساب ضيفه نيويورك نيكس 119-107، الخميس في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين.

وفرط هيوستن المتصدر السابق للمنطقة الغربية الذي لا يزال يغيب عنه نجمه كريس بول بداعي الاصابة، بفوز كان في متناوله على متصدر المنطقة الشرقية بعد ان سيطر تماما على مجريات الشوط الاول وانهاه متقدما بفارق 24 نقطة 62-38 (الربع الاول (32-12، والثاني 30-26).

لكن، وبقيادة ناجحة من النجم كايري ايرفينغ صاحب 26 نقطة في المباراة، استطاع بوسطن قلب النتيجة لصالحه في الشوط الثاني بعد ان قلص الفارق الى نقطة واحدة قبل 13 ثانية من النهاية.

وارتكب النجم الاخر في هيوستن جيمس هاردن (34 نقطة و10 متابعات) خطأ هجوميا ما أتاح للاعب الارتكاز في بوسطن آل هورفورد (9 نقاط و8 متابعات) منح التقدم لفريقه ولاول مرة في اللقاء وبالتالي الفوز 99-98 (الربع الثالث 31-16، والاخير 30-20).

واعتمد بوسطن على الاداء الجماعي اكثر من المهارات الفردية لبعض لاعبيه، فاضاف جايسون تاتوم 19 نقطة، في حين برز في صفوف هيوستن اضافة الى هاردن، المتألق في الفترة الاخيرة اريك غوردون (24 نقطة)

- حكمان فقط -

وتذمر هاردن من قيادة حكمين فقط للمباراة التي يجب ان يديرها رسميا ثلاثة حكام، معتبرا ان ذلك ادى الى ارتكابهما بعض الاخطاء خصوصا احتسابهما خطأين متتالين ضده في الثواني الاخيرة وكانا وراء خسارة فريقه.

وقال في هذا الصدد "اتساءل كيف يمكن ان يكون هناك حكمان في مباراة بمثل هذه الاهمية. لقد ضايقاني كثيرا واثرا على ادائي".

في المقابل، اعرب ايرفينغ عن ارتياحه لهذا الامر، وصرح بعد الفوز "لقد قلت لرفاقي انه لا يوجد سوى حكمين، ويمكننا الاستفادة من هذا الامر".

ويدير مباريات الدوري الاميركي للمحترفين عادة ثلاثة حكام، لكن العنصر الثالث تعرض للاصابة قبل انطلاق اللقاء ولم يستطع المشاركة.

ورفع بوسطن سلتيكس رصيده الى 29 فوزا (مقابل 10 هزائم)، وتقدم بفارق 6 انتصارات على مطارده على الصدارة ومنافسه على لقب بطل المنطقة حاليا تورونتو رابتورز، لكنه لعب خمس مباريات اكثر منه.

والحق بوسطن الخسارة الرابعة تواليا بهيوستن والثامنة في البطولة (مقابل 25 فوزا)، مانحا قليلا من هامش المناورة لغولدن ستايت ووريرز متصدر المنطقة الغربية وحامل اللقب الذي لعب مباراتين اكثر (28 فوزا و7 هزائم).

- خبرة سان انتونيو -

ولم تكن حال فيلادلفيا سفنتي سيكسرز افضل من هيوستن بعد ان تقدم بفارق 18 نقطة ثم خسر في نهاية اللقاء امام مضيفه بورتلاند ترايل بلايزرز 110-114.

وكان الشوط الاول متكافئا تقريبا وانهاه بورتلاند متقدما بفارق نقطة واحدة 52-51 (الربع الاول 27-30 والثاني 25-24)، وانتفض فيلادلفيا في الربع الثالث موسعا الفارق الى 18 نقطة قبل ان ينهيه 34-20 قبل ان يتلقى الضربة القاضية في الاخير 25-42.

وسجل الكاميروني جويل امبيد (29 نقطة و9 متابعات) والكرواتي داريو ساريتش (25 نقطة و9 متابعات) ودجاي دجاي ريديك (19 نقطة) والاسترالي بن سيمونز (17 نقطة و8 تمريرات) لفيلادلفيا، لكن ذلك لم يكن كافيا في مواجهة سي دجاي ماكولوم الذي استغل غياب زميله داميان ليلارد ليسجل (34 نقطة مع 7 متابعات و4 تمريرات)، وشاباز نابيار (23 نقطة) والبوسني يوسوف نوركيتش (21 نقطة و12 متابعة).

وحقق سان انتويو سبيرز ثالث المنطقة الغربية فوزه الثالث على التوالي والخامس والعشرين في البطولة (مقابل 11 خسارة) بفضل خبرة لاعبيه والحق بضيفه نيويورك نيكس الخسارة الرابعة على التوالي (119-107).

وكان نيويورك (17 انتصارا و18 خسارة) الذي سجل له مايكل بيزلي (23 نقطة و12 متابعة) واللاتفي كريستابس بروزينغيس (18 نقطة و7 متابعات) وكورتني لي (18 نقطة)، يمني النفس بفوز يبقيه ولو بشكل موقتا منافسا لميامي هيت (18 فوزا و16 خسارة) ثامن المنطقة الشرقية، وهو المركز الاخير المؤهل الى الادوار النهائية (بلاي اوف).

وعلى الطرف الاخر، اعتمد سان انتونيو اسلوب الاداء الجماعي فسجل له ستة لاعبين ما يزيد على 10 نقاط ابرزهم لاماركوس الدريدج (25 نقطة)، تلاه الاسباني باو غاسول (17 نقطة و11 متابعة و7 تمريرات).

وفاز ايضا ميلووكي باكس على مينيسوتا تمبروولفز 102-96، وأورلاندو ماجيك على ديترويت بيستونز 102-89.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.