تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الشرطة تقتل مسلحا هاجم كنيسة قرب القاهرة (مسؤولون)

إعلان

القاهرة (أ ف ب) - هاجم مسلح صباح الجمعة كنيسة في جنوب القاهرة قبل أن يرديه شرطيون قتيلا، حسب ما أفاد مسؤولون في الشرطة.

وأفاد المسؤولون أن المهاجم حاول اقتحام كنيسة في منطقة حلوان وهي ضاحية تبعد نحو 25 كم جنوب القاهرة. ولم يتضح على الفور ما إذا تسبب الاعتداء في سقوط ضحايا.

ونشر الموقع الالكتروني لصحيفة الأهرام المملوكة للدولة صورة جثة يعتقد أنها جثة المهاجم يظهر فيها رجل ملتح يرتدي سترة محشوة بالذخائر ملقى على الأرض.

وفي 26 ايار/مايو الفائت، قتل 29 شخصا في هجوم شنه مسلحون على حافلة كانت تقل اقباطا لزيارة دير في المنيا بوسط مصر، في اعتداء دام تبناه تنظيم الدولة الإسلامية.

وفرضت إجراءات أمنية مشددة خارج الكنائس في مصر في أعقاب اعتداءين في نيسان/أبريل الفائت استهدفا كنيستين في الاسكندرية وطنطا شمال مصر وأسفرا عن سقوط 45 قتيلا خلال قداس عيد الشعانين. وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية الهجومين.

قبلها بأربعة أشهر، قتل 29 شخصا في تفجير انتحاري تبناه تنظيم الدولة الإسلامية أيضا.

ويشكل الاقباط المصريون اكبر طائفة مسيحية في الشرق الاوسط وواحدة من اقدمها في بلد غالبية سكانه من المسلمين السنة، إذ يمثلون نحو 10 بالمئة من سكان مصر البالغ عددهم 95 مليون نسمة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.