تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بوتين يوقع قانونا يشدد العقوبات على مجندي الارهابيين

إعلان

موسكو (أ ف ب) - وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة قانونا يشدد العقوبات على من يجندون الارهابيين، على وقع تهديد مرتبط بعودة الجهاديين الذين غادروا للقتال في سوريا.

وصدر هذا القانون رسميا بعد يومين من اعتداء استهدف الاربعاء متجرا كبيرا في سان بطرسبورغ (شمال غرب)، ثاني مدن روسيا، واسفر عن اصابة 14 شخصا.

وينص القانون على السجن المؤبد بحق كل من يجند ارهابيين ويمولهم بعدما كانت العقوبة القصوى حتى الان السجن عشرة اعوام.

ويدخل القانون حيز التنفيذ فورا بعدما اقره مجلس الدوما الروسي في 14 كانون الاول/ديسمبر ووافق عليه المجلس الاتحادي في 26 منه.

وتتدخل روسيا عسكريا في سوريا منذ ايلول/سبتمبر 2015 دعما لقوات النظام وتصديا للجهاديين.

وبعدما اعلن بوتين منتصف كانون الاول/ديسمبر سحب جزء من قواته من هذا البلد، ابدت الاجهزة الامنية خشيتها من عودة جهاديين من سوريا بعدما خسر تنظيم الدولة الاسلامية القسم الاكبر من المناطق التي كان يسيطر عليها.

ووصف بوتين اعتداء سان بطرسبورغ بانه "عمل ارهابي" وامر "بتصفية فورية" لمنفذي اي اعتداء يعرض قوات الامن للخطر.

واعلنت اجهزة الامن الروسية منتصف كانون الاول/ديسمبر اعتقال خلية تابعة لتنظيم الدولة الاسلامية كانت تستعد لارتكاب اعتداءات في سان بطرسبورغ في 16 منه.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.