تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دورة ابوظبي الاستعراضية: انسحاب ديوكوفيتش وموراي هو البديل

إعلان

ابوظبي (أ ف ب) - اعلن الصربي نوفاك ديوكوفيتش انسحابه من دورة أبوظبي الاستعراضية لكرة المضرب حيث كان من المفترض ان يواجه اليوم الجمعة في نصف النهائي الاسباني روبرتو باوتيستا أغوت، وسيحل محله البريطاني اندي موراي.

واعلن المصنف اول في العالم سابقا الذي يعاني من اصابة في مرفق يده، انسحابه في بيان عبر مكتبه الصحافي في بلغراد.

وقال "اصبت بخيبة امل كبيرة لاني اضطررت للانسحاب من دورة ابوظبي. في الايام الاخيرة، شعرت مجددا بآلام في مرفقي، وبعد خضوعي للفحص، نصحني الاطباء بعدم المخاطرة والانسحاب من الدورة واستكمال العلاج".

واضاف ان قرار الانسحاب "قد يكون له تأثير على بداية الموسم وبرنامج مشاركاتي. سيتخذ قرار بهذا الشأن في الايام المقبلة"، تاركا الشكوك تدور حول احتمال عدم مشاركته في بطولة استراليا المفتوحة من 15 الى 28 كانون الثاني/يناير المقبل.

واكد الصربي البالغ 30 عاما ان عليه "تقبل الوضع الراهن وانتظار نتائج العلاج من اجل العودة الى الملاعب بأسرع وقت ممكن".

وكان مقررا ان يلتقي ديوكوفيتش اليوم مع الاسباني باوتيستا آغوت الذي تغلب امس في الدور الاول على الروسي أندري روبليف 7-5 و6-2، فيما فاز الجنوب افريقي كيفن أندرسون على الاسباني بابلو كارينيو بوستا 6-3 و7-6 (7-2).

وبعد دورة أبوظبي، كان من المفترض ان يشارك ديوكوفيتش الأسبوع المقبل في دورة قطر حيث صنف في المركز الاول.

وارغمت الاصابة في مرفق اليد اليمني التي يلعب بها، ديوكوفيتش المتوج بـ 12 لقبا في البطولات الكبرى، على الانسحاب من ربع نهائي بطولة ويمبلدون الانكليزية، ثالث البطولات الكبرى، في تموز/يوليو، ثم على وضع حد لموسمه في وقت مبكر.

وسيحل البريطاني اندي موراي محل ديوكوفيتش، وهو قدم الى ابوظبي من اجل ان يتدرب قبل المشاركة في دورة بريزبين الاسترالية التي تنطلق الاحد.

وعلى غرار الصربي، ارغم موراي الذي اعتلى بدوره صدارة التصنيف العالمي، على انهاء موسمه مبكر في تموز/يوليو بسبب اصابة في الورك، وتراجع الى المركز السادس عشر حاليا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.