تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة انكلترا: خماسية لتشلسي وتعادل ثالث ليونايتد تواليا وصلاح منقذ ليفربول

إعلان

لندن (أ ف ب) - اتخم تشلسي شباك ضيفه الجريح ستوك سيتي بخماسية نظيفة في المرحلة الحادية والعشرين من بطولة انكلترا لكرة القدم التي شهدت مواصلة المهاجم المصري محمد صلاح تألقه في صفوف ليفربول ليقوده الى الفوز على ليستر سيتي 2-1، وسقوط مانشستر يونايتد في فخ التعادل السلبي مع ضيفه ساوثمبتون.

على ملعب ستامفورد بريدج في العاصمة الانكليزية، واصل تشلسي عروضه القوية في الاونة الاخيرة واكرم وفادة ستوك سيتي بخماسية نظيفة بينها ثلاثية في الدقائق ال23 الاولى.

وافتتح اصحاب الارض التسجيل مبكرا بعد مرور ثلاث دقائق بكرة رأسية لمدافعه الالماني انطوني روديغر مستغلا كرة عرضية.

وسرعان ما اضاف لاعب الوسط داني درينكووتر الهدف الثاني عندما سيطر على الكرة واطلقها بحرفنة من مشارف المنطقة في الزاوية البعيدة (9) مسجلا باكورة اهدافه في صفوف الفريق الذي انتقل اليه قادما من ليستر سيتي مطلع الموسم الحالي.

وفي الدقيقة 23 اضاف الاسباني بدرو الهدف الثالث من تسديدة قوية.

وظهر ستوك سيتي بلا حول ولا قوة قبل ان يجهز عليه تشلسي في اواخر الشوط الثاني بهدفين اضافيين للبرازيلي ويليان احد ابرز نجوم المباراة من ركلة جزاء (73) والظهير الايطالي دافيدي تساباكوستا بتسديدة زاحفة بيسراه من خارج المنطقة (88).

وعلى ملعب انفيلد، لعب محمد صلاح دور المنقذ لفريقه ليفربول الذي قلب تخلفه امام ليستر سيتي بهدف الى فوز 2-1 سجلهما الفرعون المصري.

تقدم ليستر بهدف مبكر بواسطة هدافه جيمي فاردي مستغلا تمريرة عرضية من الجزائري رياض محرز بعد مرور 3 دقائق.

واضاع صلاح هدفا من فرصة ذهبية سنحت له عندما تخلص من الكاميروني جويل ماتيب وسدد بمحاذاة القائم الايمن لليفربول (23).

وعلى الرغم من المحاولات المتكررة من ليفربول وضغطه المتواصل لم ينجح في تعديل النتيجة في الشوط الاول.

وبعد لعبة مشتركة رائعة مرر السنغالي ساديو ماني الكرة بالكعب الى صلاح داخل المنطقة فراوغ مدافعها قبل ان يتخلص من الثاني مموها بجسمه ثم سدد بين ساقي الحارس الدنماركي كاسبر شمايكل (52).

ثم منح صلاح الفوز الثمين لليفربول عندما تخلص من مراقبة المدافع العملاق هاري ماغوير وانفرد بالحارس وسدد على يمينه (76) رافعا رصيده الى 22 هدفا هذا الموسم في مختلق المسابقات.

وتابع المباراة الوافد الجديد الى صفوف لليفربول المدافع الهولندي الدولي فيرجيل فان دييك مقابل صفقة قياسية لمدافع بلغت 75 مليون جنيه من ساوثمبتون قبل ايام.

خيبة جديدة لمانشستر يونايتد

وعلى ملعب اولدترافورد، واصل مانشستر يونايتد عروضه المخيبة في الاونة الاخيرة وسقط في فخ التعادل للمرة الثالثة تواليا وكان هذه المرة امام ضيفه المتواضع ساوثمبتون.

وقدم مانشستر يونايتد الذي خسر جهود مهاجمه البلجيكي الدولي روميلو لوكاكو بعد مرور 12 دقيقة اثر تعرضه لضربة قوية على رأسه في كرة مشتركة، اسوأ عرض له ولم ينجح في خلق فرص حقيقية امام فريق تلقت شباكه خمسة اهداف في مباراته الاخيرة ضد توتنهام.

واضاع لوكاكو قبل خروجه على حمالة فرصة جيدة عندما سدد الكرة برأسه خارج الخشبات الثلاث (5).

وبدا عدم التماسك بين الخطوط الثلاثة واضحا في صفوف مانشستر يونايتد حيث غابت الدقة عن تمريرات لاعبيه ليفشل في الفوز في اربع مباريات تواليا بعد تعادله محليا مع ليستر سيتي وبيرنلي بنتيجة واحدة 2-2، وخسارته امام بريستول سيتي 1-2 وفقدانه لقبه بطلا لكأس رابطة الاندية الانكليزية.

ولم ينفع دخول ماركوس راشفورد اولا بديلا للوكاكو ثم الفرنسي انطوني مارسيال بدلا من الارميني هنريك مخيتاريان في تحسين الفعالية الهجومية للشياطين الحمر وبالتالي فشل الفريق في تسجيل اي هدف.

وبهذا التعادل الثالث تواليا، تراجع مانشستر يونايتد الى المركز الثالث برصيد 44 نقطة ولم يعد يفصله عن ليفربول الرابع سوى 3 نقاط.

ومني ايفرتون باول خسارة له في عهد مدربه الجديد سام الاردايس بسقوطه امام بورنموث 1-2. سجل للفائز راين فريزر (33 و89)، وللخاسر ادريسا غانا غيي (57).

وحقق مدرب سوانسي سيتي الجديد البرتغالي كارلوس كارفاليال بداية جيدة على رأس الجهاز الفني بفوزه خارج ملعبه على واتفورد بقيادة مواطنه ماركو سيلفا 2-1 علما بان فريقه تخلف بهدف حتى الدقيقة 86 سجله اندري كاريو قبل ان يدر بهدفين في الدقائق الاربع الاخيرة بواسطة الغاني جوردان ايوو (86) ولوسيانو نارسينغ (90).

وانتهت مباراتان بالتعادل السلبي: نيوكاسل مع برايتون، وهادرسفيلد مع بيرنلي.

وتختتم المرحلة غدا الاحد، فيلتقي مانشستر سيتي المتصدر مع مضيفه كريستال بالاس، ووست بروميتش البيون مع ارسنال.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.